أمريكا تفرض عقوبات على ممولين لهيئة تحرير الشام في سوريا

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
أمريكا تفرض عقوبات على ممولين لهيئة تحرير الشام في سوريا
Credit: OMAR HAJ KADOUR/AFP via Getty Images

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعلن وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، فرض عقوبات على شخصين يقيمان في تركيا، تتهمهما واشنطن بتقديم مساعدة مادية إلى جماعة مرتبطة بتنظيم القاعدة.

وحسب بيان لوزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، فرضت الولايات المتحدة عقوبات على أحد الميسرين الماليين للقاعدة ومقره تركيا لتقديم المساعدة المادية إلى التنظيم، إضافة إلى جامع تمويلات يقيم في سوريا، لتقديمها الدعم المادي لـ"هيئة تحرير الشام"، وهي جماعة مرتبطة بالقاعدة.

وقال البيان إن "الجماعات الإرهابية، مثل القاعدة وهيئة تحرير الشام، تواصل استغلال النظام المالي العالمي لدعم أنشطتها المتطرفة العنيفة".

والشخص الأول اسمه حسن الشعبان، وفقا لبيان وزارة الخزانة الأمريكية، ويرسل الأموال لدعم الجهود العسكرية للقاعدة وما يسمى بالمجاهدين الذين يقاتلون في سوريا. واستخدم أعضاء القاعدة حسابات مصرفية مرتبطة بالشعبان لتنسيق حركة الأموال من الشركاء عبر شمال إفريقيا وأوروبا الغربية وأمريكا الشمالية، واستخدموا بشكل منفصل الشعبان لتنسيق تحويل الأموال إلى تركيا.

والثاني اسمه فاروق فوركاتوفيتش فايزيماتوف، ويستخدم فايزمتوف وسائل التواصل الاجتماعي لنشر الدعاية وتجنيد أعضاء جدد وطلب التبرعات لهيئة تحرير الشام. ونظم فايزيماتوف حملات مجتمعية لجمع التبرعات لشراء معدات لصالح هيئة تحرير الشام، بما في ذلك الدراجات النارية.

نشر