بالفيديو: موقع على حائط البراق يوحّد لأول مرة النساء والرجال وطوائف اليهود بالصلاة

موقع على حائط البراق يوحّد لأول مرة النساء والرجال

الشرق الأوسط
نُشر يوم الثلاثاء, 02 فبراير/شباط 2016; 10:43 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 12:26 (GMT +0400).
1:17

هذا المكان قيد الترميم حالياً، ولكن عندما ينتهي، سيصبح المكان الذي تقام فيه الصلاة بما يحفظ المساواة بين الجميع.

الموقع هو بجوار حائط البراق الموجود هنا خلفي، وهو أحد أكثر الأماكن قدسية في الديانة اليهودية. 
 
في هذا المكان سيصلي اليهود من رجال ونساء وكذلك من جميع الطوائف اليهودية، مع بعضهم. سيكون هذا المصلى في تناقض صارخ وانفصال حاد عن ساحة حائط البراق التقليدية الموجودة هنا بجانبنا، حيث ينفصل الرجال والنساء أثناء الصلاة  تحت حكم الحاخام الأرثوذكسي. 
يقول الحاخام الأرثوذكسي إن مساحة المساواة هذه هي انتهاك لحرمات الله، وإصلاح ذلك سيستغرق سنوات، فهو يظن أنه من غير المسموح للرجال والنساء إقامة الصلاة مع بعضهم في القانون اليهودي المسمى بالهالاخاه.
 
أما مؤيدو المساواة في الصلاة فيقولون إن ذلك سيسمح للرجال والنساء بالصلاة بطرقهم ومعتقداتهم الخاصة بهم، على عكس الرقابة الصارمة الموجودة في ساحة حائط البراق. ويضيفون أنهم يعملون على إنشاء مساحة كهذه لعشرات من السنوات وهذا انتصار كبير بالنسبة لهم، مع أن مساحة الصلاة هذه مازالت تحتاج لعام أو أكثر لإكمالها. 
 
بينما يقول المؤيدون إنه حائط واحد لأمة متحدة، ينتقد آخرون ذلك بقول إن المساحة الجديدة ستنشئ ثلاثة جدران مختلفة من حائط البراق.