تقارير متضاربة حول “وقف إطلاق النار” .. والمسلط: الخرائط التي تقدمها روسيا خاطئة ولا تستهدف المواقع اللازمة

المسلط: الخرائط التي تقدمها روسيا خاطئة

الحرب السورية
نُشر يوم الثلاثاء, 01 مارس/آذار 2016; 08:08 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 31 يوليو/تموز 2016; 02:54 (GMT +0400).
1:38

بالنسبة للأمم المتحدة والولايات المتحدة وروسيا فإن هناك اتفاقا واسعاً يقضي بتماسك وقف إطلاق النار والرئيس السوري بشار الأسد يقول إنه ملترم به، وكذلك المعارضة التي تتخذ من الرياض مقراً لها تقول إنها تشهد تحسناً للأوضاع.

المذيع: من المفترض أن تشهد البلاد وقفا أوسعاً لإطلاق النار ليمتد إلى أكثر من اسبوعين مع تحسن لعمليات إيصال المساعدات الإنسانية عبر سوريا. لكن المعارضة تقول إن الخرائط التي تستخدمها سوريا لتحديد الجبهات الأمامية ومعرفة من يجب استهدافه خاطئة ويجب تغييرها، هذا ما قاله الناطق باسم اللجنة العليا للمفاوضات السورية.

(رأي: أمريكا تتغاضى عن تردي أوضاع حقوق الإنسان في مصر لحاجة واشنطن تعاون العرب)

سالم المسلط: الموافقة على الخريطة التي قدمتها روسيا تعتبر مشكلة كبيره وكارثة ضخمة، أعتقد أن مهمة الولايات المتحدة والأمم المتحدة هي الحذر من التعامل مع هذه الخرائط لأنها ليست حقيقية.. نحتاج منهم أن يعودوا إلى الوثائق التي يملكونها عن سوريا وسيجدون المواقع الحقيقية التي يوجد فيها المسلحون.

(الأسد يخاطب المعارضة رغم أصابع الاتهام الأمريكية والسعودية والسورية: تخلوا عن أسلحتكم وسأمنحكم العفو)

المذيع: لكن إن استمر تماسك وقف إطلاق النار فإن اللجنة العليا للمفاوضات السورية التي تضم أكثر من 97 فصيلا معارضا ستقرر ما إذا كانت ستذهب إلى جنيف الاسبوع القادم لبدء محادثات السلام.

(كيري للأسد: أظهِر قدرا من الأخلاق.. وأدعو الروس والإيرانيين للتأثير على عميلهم ليستوعب المخاطر في سوريا)