بالفيديو: مفتاح كنيسة القيامة تتوارثه عائلة مسلمة في القدس منذ أكثر من 8 قرون

مفتاح كنيسة القيامة تتوارثه عائلة مسلمة في القدس

الشرق الأوسط
آخر تحديث السبت, 26 مارس/آذار 2016; 09:12 (GMT +0400).
1:57

مع حلول الأسبوع المقدس في مدينة القدس، تقل التوترات في المدينة القديمة.

عابد جوده يشق طريقه عبر الأزقة الضيقة للوصول إلى عمله.
يحمل معه التزام قرون، بدأ أسلافه المهمة والآن دوره في متابعة حملها.
هو المسؤول عن مفتاح كنيسة القيامة المقدسة.
إنه المكان الذي يذكر بالكتاب المقدس أنه شهد صلب يسوع المسيح، وهو واحد من أقدس الأماكن في الديانة المسيحية.

تابع.. بالصور.. مقدسات الشعوب.. أديان وطقوس وأماكن

ويملك مفتاحه عائلة مسلمة.. وتعتبر وصي محايد لموقع مقدس بين العديد من الطوائف المسيحية.
يظهر لنا جودة ما تحتويه خزانة العائلة، بداخلها القرآن والإنجيل.
يعود تاريخ العقود التي تحدد حامل المفتاح إلى مئات السنين.
وأقدم عقد موجود في المنزل كتب في عام 1517 ميلادية.
يقول عابد إن هذا هو ميراث العائلة وهو كل ما تملكه العائلة وهو فخر كبير ليس للعائلة فحسب إنما هو فخر لجميع المسلمين في العالم.
يملك عابد صورة لجده الذي حمل المفتاح في القرن الماضي. وفي هذه العائلة، يعتبر ذلك تاريخا حديثا.
المراسل: "إذا هذا هو مفتاح كنيسة القيامة، ويعود تاريخه إلى 500 عاما؟".
عابد: "إنه يعود إلى 850 عاما".
ما يتم تناقله عبر الأجيال ليس مفتاحا فحسب، ولكن هي أيضا الطريقة التي نحترم فيها الديانات الأخرى.
في الساعة الرابعة من فجر الخميس يقوم الأرمن بتلاوة صلواتهم ومن بعدهم الفرنسيسكان ومن ثم الروم الأرثوذوكس.. وغيرهم.

تابع أيضا.. إكرام لمعي يكتب عن منابع تاريخ الأديان

يقف عابد قريباً من المصلين وهو يرى هذه الكنيسة مثل بيته الثاني.
إنه نموذج للتعايش.. الذي يرجع تاريخه إلى قرون مضت.. ويمكن أن يكون درسا عن الانسجام بين الأديان حتى يومنا هذا.