داعش في حالة من الارتباك خوفاً على الرقة “العزيزة” عليه

داعش في حالة من الارتباك خوفاً على الرقة “العزيزة”

الحرب السورية
آخر تحديث الأحد, 15 مايو/أيار 2016; 10:33 (GMT +0400).
1:05

يراقب مسؤولون عسكريون في أمريكا عن كثب وسائل التواصل الاجتماعي وتقارير تفيد بأن “داعش” قد أعلن عن حالة طوارئ في مدينة الرقة، التي أعلنها عاصمة له في سوريا.. وهي مدينة “عزيزة” على التنظيم وتخضع لسيطرته منذ مدة من الزمن.

لكن ماذا تعني حالة الطوارئ فعلاً؟ يقول مسؤولون أمريكيون إنهم يملكون أدلة تبيّن أن مقاتلي داعش يتحركون في أرجاء المدينة.. وبعضهم يحاول مغادرتها.. وأنهم يضعون مظلات فوق الأرصفة والأماكن الممكن تواجدهم فيها في محاولة للتواري عن غارات جوية محتملة، أو أي أعمال على الأرض.

اقرأ أيضاً.. مسؤول أمريكي: داعش يعلن حالة الطوارئ في الرقة ويعيد تمركز عناصره خوفا من حصار "عاصمة دولته"

وقد يشعر داعش بالارتباك في الرقة بعد رؤيته لتحركات المليشيات التي تقترب منه شيئاً فشيئاً، حتى أن بعض المناطق المحيطة بالمدينة لم تعد تحت سيطرة التنظيم الآن. كل ذلك قد يجعل داعش في حالة من الارتباك لإبقاء سيطرته على المدينة التي يعتبرها عاصمة له.

اقرأ أيضاً.. محلل يبين لـCNN كيف وظّف داعش "الحاسة السابعة" في مقاطعه الدعائية: منحتهم قوة فيروسية