بالفيديو: سكان الرقة بين نارين.. تطرف داعش القائم والقلق من خطط كردية مقبلة

الرقة بين نارين: تطرف داعش والقلق من خطط كردية

الحرب السورية
آخر تحديث الخميس, 26 مايو/أيار 2016; 09:41 (GMT +0400).
1:06

العملية التي أعلن عنها البارحة ضد داعش، تترأسها ما تعرف بقوات سوريا الديموقراطية، وهي قوات غالبيتها كردية. 

الرقة هي العاصمة المزعومة لداعش، وكانت أول مدينة سيطر عليها داعش في سوريا. 

نتيجة لذلك، أصبحت الرقة هدفاً للقصف الجوي الذي تشنه قوات التحالف، والآن باتت هدفا للهجمات والمعارك الأرضية. 

العملية التي أعلن عنها البارحة ضد داعش، تترأسها ما تعرف بقوات سوريا الديموقراطية، وهي قوات غالبيتها كردية. 

في بعض الحالات، تدعمهم وتدربهم وتسلحهم أمريكا. قوات التحالف التي تترأسها أمريكا، تقصف الرقة ولكن هذه المرة، الهجوم يركز على الريف الشمالي للرقة وليس على المدينة بحد ذاتها. فوفقاً لمجموعة ناشطة بالسر من داخل المدينة تطلق على نفسها اسم “الرقة تذبح بصمت” فإن الكثير من السكان قلقون من أن يكون للهجمات التي يقودها الأكراد قد يكون لها زاوية عرقية، لذلك الكثير منهم يشعرون أنهم بين نارين، ولكنهم قد يفضلوا نار داعش التي يعرفونها الآن، عوضاً عن الأكراد الذين قد يملكون مخططاتهم الخاصة للرقة سياسيا وعرقيا.