نساء الأردن يتعلمن مهارات قتالية لمواجهة التحرش والاعتداء

أردنيات يتعلمن مهارات قتالية لمواجهة التحرش

الشرق الأوسط
آخر تحديث الخميس, 06 أكتوبر/تشرين الأول 2016; 04:51 (GMT +0400).
2:23

اسمي لينا خليفة، أنا مالكة ومؤسسة  SheFighter، أول مركز تدريب للنساء للدفاع عن النفس في الشرق الأوسط.

لمشاهدة الفيديو الأصلي اضغط هنا 

أدرّس مزيجاُ ما بين التيكواندو والملاكمة، وتقنيات الدفاع عن النفس البحتة، كما نعمل على تثقيف النساء عبر الندوات والمحترفات، حول العنف المنزلي، التحرش الجنسي، الاعتداءات، وأيضاً حول تمكين المرأة.

بدأت عام 2004 بسبب تعرض إحدى صديقاتي لسوء المعاملة من قبل والدها وأشقائها، كان وضعها يزعجني للغاية. ولأنني أملك خلفية عن الفنون القتالية، قررت أن أبدأ بإعطاء دروس للنساء في الدفاع عن النفس.

هناك نسبة عالية من العنف المنزلي في الأردن، العنف ضد النساء. وهناك تحرش في الشوارع، ولذلك فإنك لا ترى العديد من الفتيات يسرن في الشارع.

Shefighter مكان آمن للنساء حيث يمكنهن المجيء للتحدث عن مشاكلهن، لأن معظم الفتيات الأخريات مررن بالتجربة ذاتها.

التدريب الجسدي والعقلي مهمان للغاية، ولذلك نبدأ بالحديث إلى الفتيات حول قصصهن، ومن ثم ننتقل إلى التمرين.

قمنا بتدريب وتمكين أكثر من 12 ألف امرأة.

بتول جيكات، مدربة:

"قبل أن أنضم، كنت أواجه الكثير من التحرش اللفظي، وكنت أشعر بالضعف لأني لم أكن قادرة على فعل أي شيء.

منذ أن انضممت أصبح التحرش اللفظي أقل لأني أصبحت أكثر ثقة، وهذا يظهر حين أسير في الشارع، وينعكس على الأشخاص الآخرين."

معظم الفتيات هنا، يشعرن بعد التدريب أن بإمكانهن الاعتماد على أنفسهن. يتعلق الأمر بجعلهن يكتسبن مهارات الدفاع عن النفس ليدافعن عن حقوقهن، ويصبح لديهن صوت في المجتمع.