مقاتلتان روسية وأمريكية كادتا تصطدمان ببعضهما فوق سوريا

مقاتلتان روسية وأمريكية كادتا تصطدمان ببعضهما

الشرق الأوسط
آخر تحديث السبت, 29 أكتوبر/تشرين الأول 2016; 03:16 (GMT +0400).
1:29

قائد القوات الجوية الأمريكية في المنطقة وصف الحادث بأنه التفادي الأقرب لاصطدام وشيك في منتصف الليل.

كارثة وشيكة كادت أن تقع في سماء سوريا، إذ حلقت طائرة أمريكية وأخرى روسية على مقربة من بعضها البعض بشكل خطير، في حادثة لم يكشف عنها مسبقا، في  أخطر اقتراب بين طائرتين منذ بدء الحرب في سوريا.
قائد القوات الجوية الأمريكية في المنطقة وصف الحادث بأنه التفادي الأقرب لاصطدام وشيك في منتصف الليل.
لكن رسائل الجيش الأمريكي كانت مختلطة.
(العقيد جون دورين) "لا أعتقد أنه ينظر إلى ذلك على أنه خطر."
في حين يبدو أن الولايات المتحدة لا تعتقد أن ذلك الحادث كان استفزازا متعمداً من قبل موسكو.
ولكن حتى لو لم يتخطى السبب مشاكل في أجهزة الملاحة ...
(العقيد جون دورين) "خطر وقوع كارثة هو بالتأكيد عال جدا لاسيما في بيئة قتالية مثل هذه."
كلتا الطائرتان كانتا تحلقان بسرعة مئات الأميال في الساعة، في السابع عشر من أكتوبر الجاري، حيث عبرت مقاتلة روسية لمسافة أقل من نصف ميل أمام طائرة مراقبة أمريكية.
الولايات المتحدة قالت إن الطيار الروسي لم يكن يعرف حتى بوجود الطائرة الأمريكية.
وفي وقت سابق كانت الولايات المتحدة وروسيا قد وافقتا على ابقاء مسافة ثلاثة أميال بين الطائرات وكذلك الحفاظ على ارتفاع ثلاثة آلاف قدم بينها .
لكن هذه الاتفاقية تنتهك من قبل الروس كل عشرة أيام، وفقاً لمسؤولين عسكريين أمريكيين.
"سيدريك ليتون)" لأن التوترات مرتفعة جداً بين الولايات المتحدة وروسيا، حتى وقوع حادث، يمكن أن يجعل الأمور بشكل خطير تخرج عن نطاق السيطرة ".