"الأبيض ما بيغطي الاغتصاب"..لإنقاذ النساء من المادة 522 في لبنان

الأبيض ما بيغطي الاغتصاب ضد المادة 522 بلبنان

الطريق إلى الحرية
آخر تحديث الخميس, 08 ديسمبر/كانون الأول 2016; 05:15 (GMT +0400).
2:02

“تُجبر ضحايا الاغتصاب في بعض الأحيان على الزواج من المغتصب للحفاظ على شرفهن" سجى ميشال-منظمة "أبعاد"

"يُنظر إلى الإغتصاب على أنه وصمة عار ضد المرأة وعائلتها في لبنان، ودول أخرى في الشرق الأوسط" - سجى ميشال-منظمة "أبعاد".

يوم الأربعاء بتاريخ 7 ديسمبر أقرت لجنة الإدارة والعدل في مجلس النواب اللبناني أول خطوة نحو إلغاء المادة 522 من قانون العقوبات اللبناني، التي تمنع ملاحقة المغتصب قانونياً في حال زواجه من الضحية.

ودعت حملة "الأبيض ما بيغطي الاغتصاب" التي أطلقتها منظمة "أبعاد” لإلغاء المادة 522. وأقامت تحركا رمزياً بتاريخ 6 ديسمبر في ساحة رياض الصلح على بعد خطوات من مقر المجلس النيابي في بيروت.

ارتدت فيه النساء فساتين الزفاف الملطخة بالدم. لتجسيد حالات الفتيات اللواتي تعرضن للاغتصاب وأحوالهن بعد تزويجهن قصراً من مغتصبيهن. للدلالة على "العنف القانوني" المتمثل بهذه المادة.

“يجب معاقبة المغتصبين، وهذا ما نهدف إليه" - سجى ميشال-منظمة "أبعاد".