تناول الحامل للمسكنات قد يسبب ولادة أطفال مفرطي النشاط

المسكنات للحوامل قد تسبب إفراط في نشاط الطفل

صحة وحياة
نُشر يوم الثلاثاء, 16 اغسطس/آب 2016; 04:21 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 07:29 (GMT +0400).
2:13

قد يكون اكتشافاً مهماً حقاً نظراً إلى أن مسكّن "تايلانول" هو من الأدوية الأكثر استهلاكاً بين النساء الحوامل.

أندرسون: سانجي ما هو مدى أهمية النتيجة التي توصلت لها الدراسة؟

سانجي: قد يكون اكتشافاً مهماً حقاً نظراً إلى أن مسكّن "تايلانول" هو من الأدوية الأكثر استهلاكاً بين النساء الحوامل، وقالت أكثر من نصف النساء المشاركات في الدراسة إنهن تعاطينه. لكن، لا توجد خيارات أخرى للحوامل لتسكين آلامهن، ولا تعتبر أدوية مثل الـ "بروفين" و الـ"أسبرين" خيارات جيدة، وفي حالات الشعور بالألم أو الإصابة بالحمى، يعتبر الـ "تايلانول" الخيار الأفضل. ومن جهة ثانية، يجب أن تسيطر المرأة على الحمى إن أصيبت بها أثناء الحمل لأنها قد تسبب مشاكل جمّة لدى الجنين.

ما وجدته الدراسة بالتحديد هو أن النساء الحوامل اللواتي تعاطين مسكّن "تايلانول" على الأقل لمرة واحدة أسبوعيا لمدة 20 أسبوعاً من الحمل كنّ أكثر عرضة بمرتين لإنجاب طفل يعاني من أحد أنواع اضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط، بسبب ما يحتويه هذا الدواء من عنصر الـ "الأسيتامينوفين" المعروف أيضاً بالـ "باراسيتامول".

أندرسون: كيف يمكن لمركب مثل "الأسيتامينوفين" بأن يسبب اضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط؟

سانجي: لا نعلم الجواب لهذا بعد، لكن بحسب بعض النظريات قد يسبب الـ "تايلانول" اضطراباً في الغدد الصماء، ما يؤثر على إفراز هذه الغدد للهرمونات. وللهرمونات دور أساسي أثناء الحمل فهي ترسل إشارات تحفز على نمو أجزاء معينة في الدماغ، واعتراض أحد هذه الهرمونات يعني تباطؤاً في تطور وظائف دماغية معينة. لكنها تبقى مجرد نظرية غير مثبتة بعد.

أندرسون: في المحصّلة، هل هذا يعني أن على الحوامل التوقّف عن تعاطي الـ "تايلانول"؟

سانجي: في حالة الإصابة بالحمى، يعتبر الـ "تايلانول" الخيار الأكثر أماناً، لكن في حالات مثل آلام العضلات والمفاصل، يمكن اللجوء إلى العلاجات غير الدوائية، مثل العلاج بالتدليك والحمامات الساخنة وغيرها، ما سيقلل كمية الأدوية التي تدخل إلى جسم الحامل. وأشارت شركة "جونسون آند جونسون" المصنّعة للـ "تايلانول" إلى أن هذه الدراسة لا تثبت أن الدواء هو مسبب لهذا الاضطراب لدى الأطفال، وأكدت الشركة على أهمية استشارة الطبيب قبل تعاطي الحامل دواء جديداً.