ناسا تطلق مسباراً فضائياً لاعتراض كويكب قد يهدد الأرض

ناسا تطلق مسباراً لاعتراض كويكب قد يهدد الأرض

تكنولوجيا
آخر تحديث الجمعة, 09 سبتمبر/ايلول 2016; 12:35 (GMT +0400).
1:00

يُظهر الفيديو لحظات إطلاق الصاروخ من قاعدة "كيب كنافيرال" بولاية فلوريدا الأمريكية.

أطلقت وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" المركبة الفضائية " OSIRIS-REx" في رحلة ستستغرق عامين للوصول إلى كويكب عائم في الفضاء يدعى "بينو"، وذلك من أجل جمع وجلب عينات من سطحه، لمعرفة المزيد عن بُنية هذا الكويكب الأساسية لهذا الكويكب.
ويُظهر الفيديو لحظات إطلاق الصاروخ من قاعدة "كيب كنافيرال" بولاية فلوريدا الأمريكية.
ووفقا لناسا فإن المركبة ستصل إلى الكويكب "بينو" في أغسطس/ آب عام 2018، لتبدأ دراسة ستستمر لمدة عامين وستقوم بالتقاط الصور وإجراء عملية مسح لسطح الكويكب رسم خريطة له أيضا.
وستحلق المركبة، التي تعمل بالطاقة الشمسية، بعد ذلك إلى سطح الكويكب حيث ستنشر ذراعا آلية لأخذ 60 غراما على الأقل من الغبار والصخور الصغيرة وتخزينها فيه.
ويعتقد الخبراء أن "بينو" قد يكون أخطر كويكب معروف لاحتمال اصطدامه بالأرض يوماً ما بين عام 2175 و2199.