آيفون 7 وجالكسي S7 .. تحدي مقاومة الماء

آيفون 7 وجالكسي S7 .. تحدي مقاومة الماء

عيشها سمارت
آخر تحديث الأربعاء, 05 أكتوبر/تشرين الأول 2016; 03:57 (GMT +0400).
1:57

مراسل CNN سامويل بيرك يجرب هاتفي آيفون 7 وجالكسي S7 في تحدي مقاومة الماء، أيهما ينجح؟

رغم قول آبل وسامسونغ إن هاتفي الآيفون 7 وجالكسي 7S مقاومان للمياه، لا ضدّها، قررنا دفعهما إلى الحد الأقصى.
 
الآيفون يمتلك معيار المقاومة IP67، وسامسونج بالكاد يتفوق عليه بمعيار IP68.
 
هذا يعني أن كلا الهاتفين يمكنهما الصمود لحوالي 30 دقيقة تحت الماء.
 
لكن الآيفون لا يمكنه تجاوز عمق الثلاثة أقدام بينما يصل سامسونج إلى عمق الخمسة أقدام تقريبًا.
 
لكن آبل تقول إنه لا يجب على المستخدمين حمل الهاتف خلال السباحة في البحر أو المسبح أو عند الاستحمام.
 
كلا الهاتفين مزود بإحدى أفضل الكاميرات، ورغم أن الشركتين لا تنصحان باستخدامهما للتصوير تحت الماء،
إلا أننا لم نستطع المقاومة!
 
صنع هواتفَ مقاومةٍ للماء أمر ضروري هذه الأيام للحفاظ على المنافسة، لكنها يمكن أن تؤثر سلبًا على تجارة الهواتف الذكية.
 
إذا امتد عمرها، فلن نكون مضطرين لتحديثها بين الحين والآخر.
 
وهذا سيساهم في بعض الأحيان في انخفاض مبيعات الهواتف. 
 
حسنًا، كيف كان أداء الهواتف في نهاية السباحة؟
 
بدأ جالكسي S7 بمواجهة بعض المشاكل.فتوقفت الأزرار والكاميرا عن العمل ثم ظهرت لنا إشارة عطل عندما حاولنا شحنه.
 
تدريجيًا، بدأ بخار الماء بالتكثف على عدسة الكاميرا. لم يعد بإمكاننا استخدام الهاتف.
 
أما بالنسبة للآيفون، فلايزال صامدًا. لكن، عليك توخي الحذر فإذا دخلت المياهُ هاتفك، لن يغطي الضمان كلفة تصليحه.