ستايل

كيف تحول الجينز من "تمرد" مبتذل إلى موضة راقية؟

كيف تحول الجينز من "تمرد" مبتذل إلى موضة راقية؟

ستايل
آخر تحديث الخميس, 23 يونيو/حزيران 2016; 03:36 (GMT +0400).
1:03

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- في الخمسينيات لم يكن ارتداء قماش الجينز بالأمر المألوف أو المحبذ بين مختلف أطراف المجتمع، خصوصاً تلك التي تصنّف نفسها بأنها راقية، لكن حادثة واحدة مع مغنٍ أمريكي مشهور غيرت من معالم هذه الموضة.

في الخمسينيات كان ارتداء الجينز خروجاً عن إطار المألوف ونوعاً من التمرد.. ولم يتقبل المجتمع هذا النوع من القماش حتى أدخل عليه هذا الشخص بعض التغييرات.

شاهد الفيديو الأصلي هنا

في عام 1951 حاول المغني الأمريكي بينغ كروزبي حجز غرفة بأحد الفنادق الراقية في كندا وكغيره من العاملين في مجال الترفيه حينها كان يرتدي قماش الجينزحاول موظفو الفندق رفضه.. لكن أحد الموظفين تمكن من تمييز المغني وتمكن أخيراً من حجز الغرفة.

شاهد أيضاً: كيف ستغير هذه الأعمال الرقمية الفنون العالمية؟

شركة "ليفايز" المختصة بالجينز سمعت بما حصل.. لذا حاولت الشركة العثور على حل.. صممت الشركة بذلة رسمية من الجينز لبينغ كروزبي، وزينتها من الخارج بعلامة "ليفايز" الحمراء، ووضعت رقعة جلدية داخل البطانة صنفت البذلة بأنها رسمية.

شاهد أيضاً: "الأسود يأتي بظلال مختلفة".. كيف طغت عارضة الأزياء هذه على الصور التقليدية للجمال؟

كروزبي أحب هذا التصميم.. ومنذ ذلك الوقت تغيرت النظرة نحو موضة الجينز.