ثنائي يرصد حركة الراقصات المتمايلة بفساتينهن الساحرة

ستايل
نشر
المصوران الفوتوغرافيان ديبورا أوري وكين بروار

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- صورٌ خطفت أنظار العديد من الأشخاص، لا سيما راقصي الباليه الذين يصطفون أمام عدسة كاميرا الثنائي، ديبورا أوري وكين بروار.. فما الذي تتميز به أعمالهما الفوتوغرافية؟

المصوران الفوتوغرافيان ديبورا أوري وكين بروار

في كتابهما الأول "The Art of Movement"، أي "فن الحركة"، التقط الثنائي، أوري وبروار، صور نجوم راقصات الباليه، مثل ميستي كوبلاند، ودانييل سيمكين، بالإضافة إلى ميسا كورانجا، وآشلي بودر.

المصوران الفوتوغرافيان ديبورا أوري وكين بروار

ولكن، أضاف مشروعهما الأخير، الذي يحمل عنوان "The Style of Movement"، أي "أسلوب الحركة"، عنصراً جديداً، وهو الموضة التي تصنعها شركات الأزياء الرائدة.

المصوران الفوتوغرافيان ديبورا أوري وكين بروار

روصد الثنائي بعدسة كاميرتهما صور راقصات الباليه، مثل جاكلين جرين من مسرح الرقص ألفين أيلي، ولورين لوفيت من شركة "New York City Ballet". ويُذكر أن الراقصات قد تألقن بأزياء من تصاميم فالنتينو وأوسكار دي لا رينتا.

المصوران الفوتوغرافيان ديبورا أوري وكين بروار

وإذا تمعنت جيداً في صور أوري وبروار، ستلاحظ أن الراقصين بحركة مستمرة. ففي مقابلة عبر الهاتف، أوضح براور أن "الراقصين يرتبطون بالملابس بشكل مختلف.. كما لو كانوا يعملون مع شريك جديد".

المصوران الفوتوغرافيان ديبورا أوري وكين بروار

يُذكر أن أوري هي راقصة سابقة اتجهت للتصوير الفوتوغرافي بعد إصابتها. كما بدأ بروار، وهو مصور أزياء، في رصد حركات الراقصات أثناء إعادة تزيين الثنائي (أوري وبروار) لغرف نوم ابنتيهما.

ووجد الثنائي صعوبة في العثور على صور الراقصين المفضلين لابنتيهما، ما جعلهما يقرران توثيق الأمر بأنفسهما، حتى أصبحت الصور في النهاية جزءاً من مشروع "NYC Dance Project". 

المصوران الفوتوغرافيان ديبورا أوري وكين بروار

وقالت أوري "بداية كنا نبحث عن أزياء، اعتقدنا أنها ستتحرك بطريقة جيدة"، مضيفة "كنت أقضي ساعات طويلة وأنا أبحث في مجموعات أرشيفية، كنت أعلم أي قطعة أريدها ومن أي مجموعة".

وأضافت أوري: "نتحدث بداية مع الراقصة حول الملابس والتصاميم التي تشعرها بالراحة أثناء ارتدائها.. تعرفنا إلى هؤلاء الراقصين جيداً إلى درجة أن لدينا فكرة حول ما يحبونه".

المصوران الفوتوغرافيان ديبورا أوري وكين بروار

وبمجرد ما أن ترتدي الراقصات ملابسهن، يقمن بتجربة شتى الحركات. ويبقى هدف المصورين واحد، وهو نقل حركة الراقصين في الصورة النهائية. وبدوره أوضح بروار "لا نريد تثبيت الراقصة، بل نريد التقاط حركتها فقط".

المصوران الفوتوغرافيان ديبورا أوري وكين بروار

وفيما يتعلق بردة فعل الناس، قالت أوري: "يحب الناس صورنا حقاً، لذلك ندعوهم لحضور عروض الرقص معنا"، مضيفة "يحب الناس النظر إلى الجمال، والألعاب الرياضية، والإثارة، والحرية، الموجودة بالصور".

وبالنسبة إلى الراقصين الذين ينتظرون دورهم حتى يلتقط الثنائي الصور، قال بروار إنه "أمر مميز أن يكون لديهم هذا النوع من الصور في حياتهم المهنية".

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر