بخيوط تشبه منزل العنكبوت..شركة في مصر تستبدل البلاستيك بالفطريات

ستايل
نشر
4 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
كيف يؤثر غسل الملابس على البيئة البحرية بشكل مدمر؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- في ظل مستويات التلوث التي نشهدها، يسعى العالم للعثور على حلول صديقة للبيئة في مختلف المجالات. ولكن، هل سيكون للفطريات أي دور في طريقنا نحو مستقبل أخضر؟

وقد نشهد في المستقبل استبدال مختلف المواد التي تُستخدم في الصناعة بمواد حيوية أفضل للبيئة بمساعدة شركات ناشئة، ومنها شركة "ميسليوم" للتكنولوجيا الحيوية في مصر.  

تشبه خيوط العنكبوت

هل يكمن الحل لمستقبل صديق للبيئة في هذه المادة الشبيهة بخيوط العنكبوت؟
تقدم شركة "ميسليوم" للتكنولوجيا الحيوية حلاً صديقاً للبيئة عبر منتجاتها. Credit: Mycelium

وقال مؤسس شركة "ميسليوم" محمد فوزي في مقابلة مع موقع CNN بالعربية إن شركة "ميسليوم" تستخدم خاصية طبيعية يقوم بها الفطر، وتتمثل بقدرته في النمو على المخلفات النباتية، مثل تبن القمح، وقش الأرز.

وأضاف فوزي أنه أثناء عملية النمو، يشكل الفطر "شبكة معقدة من الخيوط الدقيقة التي تشبه خيوط العنكبوت، وتسمى هذه الخيوط بالميسليوم".

هل يكمن الحل لمستقبل صديق للبيئة في هذه المادة الشبيهة بخيوط العنكبوت؟
تستخدم الشركة مادة "الميسليوم" الناتجة عن الفطر لتحويل المخلفات النباتية إلى منتجات مستدامة. Credit: Mycelium

وبعد اكتمال عملية النمو، تتحول المخلفات النباتية التي تم استخدامها، مثل القش على سبيل المثال، إلى مادة جديدة تتكون من خليط من خيوط الميسليوم، وأجزاء القش نفسه.

ووفقاً لفوزي، تشبه المادة التي تنتج عن ذلك مادة "فوم" البلاستيكية البيضاء بشكل كبير.

هل يكمن الحل لمستقبل صديق للبيئة في هذه المادة الشبيهة بخيوط العنكبوت؟
تحول الشركة المخلفات النباتية إلى منتجات مستدامة تستخدم في التغليف، وصناعة الأثاث. Credit: Mycelium

وتتميز المادة التي تنتج عن ذلك بالعديد من الخصائص، مثل قوتها رغم خفة وزنها، ومقاومتها للحرائق، وقدرتها على عزل الصوت والحرارة.

ومع التطوير المستمر، تتوقع الشركة أن تتمكن مادة الميسليوم من استبدال البلاستيك في معظم تطبيقاته، مثل أطباق الطعام أحادية الاستخدام، وأواني حفظ الطعام، والعوازل المستخدمة في المبردات، والحقائب الجلدية، وقطع الأثاث، والديكور.

هل يكمن الحل لمستقبل صديق للبيئة في هذه المادة الشبيهة بخيوط العنكبوت؟
نجحت الشركة في إنتاج ألواح عازلة للصوت والحرارة تتميز بكونها طبيعية 100%، وبدائل لتغليف المنتجات الزجاجية. Credit: Mycelium

وأوضح فوزي: "نتوقع أن يصل الأمر إلى صنع منازل بالكامل، تكون مادة البناء الأساسية فيها هي مادة الميسليوم".

وتُعد تكلفتها ميزة أخرى أيضاً، فكلفتها منخفضة لأنها تعتمد على مخلفات النباتات كمادة خام، بحسب ما ذكره فوزي.

بديل للبلاستيك

هل يكمن الحل لمستقبل صديق للبيئة في هذه المادة الشبيهة بخيوط العنكبوت؟
من التطبيقات المختلفة لمادة "الميسليوم". Credit: Mycelium

ويساهم الفطر بشكل رئيسي في إعادة تدوير مخلفات النباتات عن طريق تحليلها لتعود إلى مركباتها الطبيعية مرة أخرى في الأرض، كما أنه يعمل كإسفنجة ممتصة للكربون، ما يجعله مساهماً في خفض نسبة ثاني أكسيد الكربون في الجو، وفقاً لما قاله فوزي.

وأكد فوزي أن من أهم سمات الميسليوم هي أنه "عند التخلص منها في البيئة، فهي تتحلل خلال شهر تقريباً".

هل يكمن الحل لمستقبل صديق للبيئة في هذه المادة الشبيهة بخيوط العنكبوت؟
يُعد التلوث البلاستيكي قضية عاجلة وطارئة يتسم بها العصر الحالي، وفقاً للأمم المتحدة. Credit: David Paul Morris / Stringer

وقد تكون هذه سمة ثورية تمهد الطريق لحل مشكلة التلوث البلاستيكي التي وصفتها رئيسة الجمعية العامة للأمم المتحدة، ماريا فرناندا إسبينوزا، بأنها قضية عاجلة وطارئة يتسم بها العصر الحالي، وفقاً لما ذكره الموقع الرسمي للأمم المتحدة في عام 2019.

ووفقاً للمنظمة، يستغرق تحلّل البلاستيك وقتاً طويلاً للغاية، ويتحول البلاستيك المتحلل إلى جزيئات بلاستيكية دقيقة توجد في كل مكان، من أعماق البحار، إلى قمم الجبال، ومياه الشرب.

ولإنتاج مادة "الميسليوم"، تستخدم الشركة فطراً اسمه "جانوديرما" ينمو في مصر، أو الفطر الريشي، وهو معروف باستخدامه في الطب الشعبي الآسيوي، وفقاً لفوزي.

نشر