بطاقة بريدية كتبها "بطل منسي" في عملية إنقاذ "تيتانيك" تباع في مزاد.. وهذا سعرها المتوقع

ستايل
نشر
3 دقائق قراءة
سفينة تيتانك
Credit: Credit: Courtesy RR Auction

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- تعرض بطاقة بريدية كتبها أحد أفراد طاقم سفينة "آر إم إس تيتانيك"، قبل أسابيع قليلة من غرقها، للبيع بمزاد، وقد تحقق مبلغ 15،000 دولار.

وكتب جاك فيليبس، كبير مشغلي اللاسلكي على متن السفينة، البطاقة البريدية في مارس/ آذار من عام 1912 إلى شقيقته إلسي، أثناء وجوده في ميناء بلفاست بأيرلندا، حيث تم بناء سفينة "تيتانيك". 

سفينة تيتانيك
Credit: Credit: Courtesy RR Auction

واكتمل بناء السفينة في نهاية شهر مارس/ آذار، وغادرت الميناء بتاريخ 2 أبريل/ نيسان عام 1912.

وتحتوي المراسلات، المكتوبة على بطاقة بريدية بمقاس 5.5 بوصة في 3.5 بوصة، على صورة لسفينة "تيتانيك" خلال مراحل بنائها بالإضافة إلى ختم بريدي من مدينة بلفاست.

سفينة تيتانيك
تحتوي البطاقة البريدية على صورة تيتانيك في مدينة بلفاست, plain_textCredit: Credit: Courtesy RR Auction

وتقرأ البطاقة: "مشغول جداً بالعمل في وقت متأخر. آمل أن أغادر يوم الاثنين وأصل إلى سوتون (ساوثهامبتون) بعد ظهر الأربعاء. أتمنى أن تكونِ بخير.". وتنتهي الرسالة بعبارة "مع حبي، جاك".

وقال بوبي ليفينغستون، نائب الرئيس التنفيذي لمزاد "RR"، وهي دار مزادات مقرها بوسطن، والتي تعرض البطاقة للبيع في مزاد: "غالباً ما اختار فيليبس البطاقات البريدية التي تصور السفينة التي خدم على متنها".

وأوضح ليفينغستون في بيان أنه وفقاً للبحث الذي أجرته دار المزادات، فإن "خمسة فقط من 300 بطاقة بريدية احتفظت بها إلسي لها أي علاقة بسفينة تيتانيك، واثنتان فقط أظهرت السفينة كصورة أمامية مما يجعل هذه البطاقة بمثابة مثال نادر بشكل استثنائي."

وأشار ليفينجستون إلى أن فيليبس يعد بمثابة "بطل منسي أنقذ العديد من الأرواح عندما بدأت سفينة تيتانيك في الغرق، إذ عمل بلا كلل على إرسال رسائل الاستغاثة إلى السفن الأخرى لتجنيد مساعدتها في إنقاذ الركاب والطاقم".

وفي ليلة 14 أبريل/ نيسان 1912، في شمال المحيط الأطلسي، اصطدمت سفينة "تيتانيك" بجبل جليدي أدى إلى مقتل أكثر من 1،500 من الراكب والطاقم.

ووفقاً لما ذكرته دار مزاد RR، تخلى فيليبس، والذي كان يبلغ من العمر 25 عاماً، عن السفينة حيث غمرت المياه قدميه، وانتهى به الأمر على قارب نجاة مقلوب وقابل للانهيار، حيث لقي حتفه بسبب تعرضه للبرد القارس.

ومن من المقرر إغلاق مزاد البطاقة البريدية الخاص بفيليبس في 14 أبريل/ نيسان الجاري. وتقول دار "مزاد RR" إن البطاقة البريدية من المقدر أن تصل قيمتها إلى 15،000 دولار.

وهذه ليست أول عملية بيع لآثار سفينة "تيتانيك"، وفي عام 2015، تم بيع قائمة الغداء الخاصة بمقصورة الدرجة الأولى على السفينة الفاخرة في مزاد علني مقابل 88،000 دولار، إلى جانب رسالة إلى رجل يُزعم أنه قدم رشوة لطاقم قارب النجاة للابتعاد عن السفينة بدلاً من إنقاذ المزيد من الأشخاص مقابل 7،500 دولار.

نشر