بعد فيديو الهجوم في نيوزيلندا.. كيف تحمي طفلك من المحتوى العنيف؟

تكنولوجيا
نشر
كيف تحمي طفلك من المحتوى العنيف؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- خلال الأسبوع الماضي، شهد العالم عددا من الأحداث الدموية المؤسفة في نيوزلندا وأمستردام. عقب كل حدث مشابه، ينتشر محتوى مصور عنيف ودموي على الإنترنت. هذا النوع من المحتوى لا يترك فقط تأثيرا لحظيا صادما ولكن له تأثير مستدام على أطفالنا وسلوكهم.

في حلقة هذا الأسبوع من "تكتكها يا كريم" التي تعرض في يوم الاحتفال بعيد الأم، يستعرض كريم فريد قصة نادين، وهي أم لطفلين، تسعى دائما لمتابعة سلوكهما وطبيعة استخدامهما للإنترنت والتأكد من عدم تعرضهما لمشاهدة فيديوهات صادمة أو من تحميلهما لألعاب أو تطبيقات غير ملائمة أو غير مرغوب فيها.

الحل، كما يوصي كريم فريد، هو في استخدام تطبيق "Safe Kids" الذي يسمح للأم والأب بمتابعة سلوك أطفالهم، وفي تصفية محتوى المتصفح ومواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك التحكم فيما يتاح لهم مشاهدته وما يجب عليهم تفاديه. 

شاهد الحلقة لتعرف المزيد عن نادين وكيف تمكنت من حماية أبنائها وضمان استخدامهم الآمن للإنترنت والهواتف الذكية. وشاركنا تجربتك وانطباعاتك على هاشتاغ #تكتكها_يا_كريم. ولا تنسى أن تشاهد الحلقات السابقة.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر