رجل يسقط من سقف زجاجي في متحف.. وأكثر من 7 ملايين دولار لتسوية القضية

مبلغ خيالي يتقاضاه رجل يسقط من سقف زجاجي في متحف

اخترنا لكم
نُشر يوم الأحد, 15 مايو/أيار 2016; 02:28 (GMT +0400). آخر تحديث يوم الاثنين, 24 أكتوبر/تشرين الأول 2016; 11:12 (GMT +0400).
1:26

داخل متحف رودين بمدينة فيلاديلفيا الأمريكية، في السادس والعشرين من نوفمبر عام 2012، كان الزوار يستمتعون بالفنون الجميلة، عندما سمعوا فجأة صوت تحطم الزجاج.. فاني غاثولا الذي كان يعبر فوق سقف زجاجي سقط على الأرض من على ارتفاع 38 قدماً.

لاري بينديسكي (محامي غاثولا): كانت أكثر لحظة مرعبة في حياته.. كانت مرعبة بشكل لا يمكن لأحد منا تصوره.

قد يعجبك أيضاً: هل السماء حقاً أكبر في ولاية مونتانا الأمريكية؟

يعمل غاثولا كمهندس متخصص بالطاقة المستدامة، وكان يفحص تجهيزات الإضاءة عندما بدأ بالسير فوق الزجاج. وبالكاد نجى من إصاباته، بعد قضاء ثلاثة أشهر في المستشفى لتصل فاتورة علاجه إلى 1.9 مليون دولار.

قد يعجبك أيضاً: استكشف عالماً سرياً في قاع "الجزيرة المحرمة"

يقول محامي غاثولا إن حارس أمن اقتاده نحو الغرفة العلوية التي لم تحتوِ على باب أو أي علامات تحذير، وعندما سأل الحارس عن ذلك، أخبره أن بإمكانه السير على الزجاج.

شركة Allied Barton للأمن ومتحف فيلاديلفيا للفنون وافقا على تسوية القضية بمبلغ 7 ملايين و250 ألف دولار قبل بداية الدعوى المدنية. يقول محامي الضحية إنهم يأملون أن تعمل هذه الإجراءات القانونية على إرسال رسالة قوية لأصحاب المباني التي يستخدمها العامة.

لاري بينديسكي (محامي غاثولا): ليس من الكافي أن تقول انتبه إلى نفسك.. إن كنت تعرف بأمر الخطر، عليك التحدث عنه.