رحلة خلابة على متن آخر القطارات البخارية

رحلة خلابة على متن آخر القطارات البخارية

سياحة وسفر
نُشر يوم الجمعة, 01 يوليو/تموز 2016; 06:48 (GMT +0400). آخر تحديث الثلاثاء, 25 أكتوبر/تشرين الأول 2016; 08:40 (GMT +0400).
2:03

أهلاً بكم في العام 1889

هذا القطار يعبر هذه المسارات منذ أكثر من قرن. لا خدمات خلوية هنا، ولا محطات وقود، والعديد من الجبال.
إنه أيضاً الأعلى والأطول، وواحد من آخر سكك الحديد البخارية الأصلية المتبقية في البلاد.

لمشاهدة الفيديو الأصلي قم بالضغط هنا
جيف ستيبينز، مهندس : "لا أعتقد بوجود رحلة أفضل من هذه بواسطة محرك بخاري"
هذا جيف ستيبينز، جيف هو المهندس لهذا القطار، الذي يعرف رسمياً بسكة كمبريس اند تولتيك. وهو يعمل على هذه السكة منذ 19 عاماً.
جيف ستيبينز، مهندس : "قطعت على هذه السكة البالغة 64 ميلاً، حوالي 50000 ميلاً، ما يساوي الدوران حول العالم لمرتين."

شاهد معنا.. صور ستأخذك في جولة حول أجمل المتنزهات الوطنية الأمريكية

تستمد القطارات اليوم طاقتها من الديزل والكهرباء، ولكن هذا لا يزال يحافظ على المدرسة القديمة ويمشي على الفحم الحجري.
جيف ستيبينز، مهندس : "نستهلك بين ثلاثة ونصف إلى أربعة أطنان ونصف من الفحم الحجري يومياً"

تابع بالفيديو.. بائعو الخضار المتجولون في بالتيمور.. تقليد مستمر عبر السنين

إنه عمل صعب، ومنذ العام 1930 بدأت القطارات تتحول إلى الديزل كونه أرخص كلفة وأكثر فعالية. وبدأ الاستغناء التدريجي عن المحركات التي تعمل على الفحم الحجري. أما هذا فقد استمر بفضل الأشخاص الذين اهتموا به وأدركوا جماله.
جيف ستيبينز، مهندس : "64 ميلاً من السكك الحديدية باتجاه جنوبي كولورادو في شمال المكسيك، لا يمكن أن تكون أجمل من ذلك"
من ميزات الفحم الحجري أيضاً أنه يصدر ذلك الدخان الشهير خارج القطار.

تابع أيضا.. كيف أصبح هذا المدوّن مليونيراً من خلال السفر حول العالم؟

يحمل القطار زواره على امتداد الطريق خلال الصيف والخريف، ويقصده الناس لتاريخه أكثر من امكانية الاستمتاع به.
تبلغ السرعة القصوى للقطار 20 ميلاً في الساعة فقط.
جيف ستيبينز، مهندس : "أحب العمل على سكة الحديد، وأتشوق بانتظار كل صباح لكي آتي إلى هنا. فلا يوجد أي مكان أرغب بالتواجد فيه اكثر من قاطرة متسخة قذرة”.