ترغب بزيارة جزيرة بالي؟ هذا الفندق سيعطيك تجربة إندونيسية متميزة

عش تجربة إندونيسية متميزة في هذا الفندق

سياحة وسفر
نُشر يوم يوم الاثنين, 08 اغسطس/آب 2016; 03:50 (GMT +0400). آخر تحديث الثلاثاء, 25 أكتوبر/تشرين الأول 2016; 09:58 (GMT +0400).
2:29

يعتبر نادي شاطئ "Potato Head" أحد أشهر الوجهات السياحية في جزيرة بالي، والذي جذب منذ افتتاحه في العام 2010 أعداداً هائلةً من السياح.

رونالد أكيلي، مؤسس "Potato Head": "لم يكن الهدف أبداً أن نتحوّل إلى شركة، بل بدأنا مشروعاً صغيراً بغرض التسلية، ونمونا بسرعة في غضون ست سنوات، واليوم لدينا أكثر من ألف موظف."

قد يعجبك أيضاً: بالصور... دليلك لأجمل تجربة بحريّة في هونغ كونغ

رونالد أكيلي هو العقل المدبر وراء علامة Potato Head" الإندونيسية، والتي انتقلت من كونها ابتكاراً محلياً لتصبح علامة عالمية تضم فنادق ومطاعمبطابع حديث وتراثي بذات الوقت، يُعتبر هذا الرجل وشركته إحدى واجهات الصناعة الإندونيسية المحلية.

شاهد أيضاً: لكل يوم غرفة.. قصر الأحلام المغربي فارغ في إيطاليا

رونالد أكيلي: "افتتحنا أول مطعم "Potato Head" بغرض التسلية. كانت زوجتي تعمل طاهية في لندن، ورغبَت بافتتاح مطعمها الخاص في إندونيسيا، وتعاونت أنا وزميلي جايسن لبناء هذا المطعم. كلانا كان يعمل في معارض فنية للترويج للفن الإندونيسي المعاصر، ومهتماً بالهندسة المعمارية والتصميم."

رونالد أكيلي: "للمطعم تصميم صناعي بعض الشيء ومنافٍ للفخامة، وجمعنا الأثاث بالكامل من مناطق مختلفة من إندونيسيا، ورغبنا باختيار اسم له ذو وقع لطيف، لذا اخترنا Potato Head.”

افتتح المطعم فرعاً في سنغافورة وفي هونغ كونغ مؤخراً، وتوسعت السلسلة لتشمل فندقاً، وتوجد أهدافٌ للانتشار أكثر في المستقبل.

رونالد أكيلي: "أكبر أهدافنا هو إيجاد طريقة لجعل إندونيسيا تصدر تجاربها عالمياً بدل الاستيراد دائماً، وحاولنا التوصل إلى نتيجة عن طريق الهندسة المعمارية والموسيقى والأزياء والطعام والمشروب وهذه محاولتنا لنري العالم ماهي إندونيسيا اليوم."

رونالد أكيلي: "هذا هو جناح "كاتاماما" وكل الأعمال الفنية داخله هي من مجموعتنا الخاصة لفنانين إندونيسيين معاصرين.. بدلاً عن كبسولات القهوة، نوفر قهوة مطحونة بشكل طازج كل صباح، وبدل زجاجات صغيرة للمشروبات الكحولية، كافة المشروبات تقدم ممزوجة مع نكهات محلية."