ولاية أمريكية تدفع 10 آلاف دولار لمن ينتقل إليها

سياحة
نشر
ولاية أمريكية تدفع 10 آلاف دولار لمن ينتقل إليها

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- هل تحلم بمناظر طبيعية خصبة، وأوراق الأشجار الجميلة، وشراب القيقب، ومسارات التزلج التي تستقبلكم على عتبة داركم؟

إذا كانت الإجابة نعم، فيبدو أن حلم البعض قد يتحقق، إذ تعهدت ولاية فيرمونت بدفع مبلغ قد تصل قيمته إلى 10 آلاف دولار لبعض "المواطنين الأمريكيين المحظوظين" لدى انتقالهم إلى الولاية المشهورة بلقب "ولاية غرين ماونتين."

ويتعيّن على مقدّم الطلب أن يكون موظفاً بدوام كامل من قبل صاحب عمل خارج الولاية، ولا مانع لديه في العمل عن بعد من المنزل، وأن يلتزم بأن يكون مقيماً في فيرمونت.

ويُعتبر عدد سكان ولاية فيرمونت ضئيلاً جداً، إذ قدّر مكتب الإحصاء في الولايات المتحدة أنه كان هناك، 623 ألف و657 شخصاً يعيشون في الولاية في يوليو/تموز العام 2017.

وتهدف المبادرة الجديدة لولاية فيرمونت، التي وقع عليها محافظ ولاية فيرمونت فيل سكوت بتاريخ 30 مايو/آيار ، إلى تعزيز عدد السكان، من خلال انتقال الشباب العاملين.

وستكون الأموال متاحة كمنحة لسكان فيرمونت المحتملين على أساس أسبقية تقديم الطلبات، وذلك بدءاً من الأول من يناير/كانون الثاني العام 2019.

وتُعتبر فيرمونت وجهة سفر شعبية، إذ ترحب الدولة بحوالي 13 مليون زائر سنويًا، وفقًا لوكالة ولاية فيرمونت للتجارة وتنمية المجتمع، لكن الحكومة تريد جذب المزيد من السكان الدائمين.

وقال سكوت في بيان: "يجب أن نفكر بطريقة مبتكرة لمساعدة المزيد من السكان على دخول قوة العمل، وجذب المزيد من الأسر العاملة، والمهنيين الشباب إلى ولاية فيرمونت."

نشر