لا وجود لها في الحقيقة.. إليك معالم بنيت لجذب السياح فقط

سياحة
نشر
6 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
لا وجود لها في الحقيقة.. إليك معالم بنيت فقط لجذب السياح

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- عندما يأتي الأمر إلى المعالم السياحية، تكون بعض الأشياء مصنوعة من أجل ترفيه السياح وكاميراتهم، تماماً مثل المنتزهات الترفيهية، وناطحات السحب الشاهقة.

ولكن، ما الذي يحصل عندما يأتي شخص إلى مدينتك على أمل زيارة معلم غير موجود على أرض الواقع؟

يمكننا النظر إلى مدينة فيرونا الإيطالية للإجابة عن هذا السؤال. 

وتعرّف المسافرون إلى هذه المدينة في البداية هذه المدينة بعد دراستهم لمسرحية "روميو وجولييت" للكاتب الشهير شكسبير.

وكنتيجة لذلك، حرص العديد من السياح على وضع فيرونا ضمن خطة سفرهم فقط ليكتشفوا أن جولييت مجرد شخصية خيالية لم تكن موجودة في الحقيقة، وأنها لم تعش في إيطاليا قط.

لا وجود لها في الحقيقة.. إليك معالم بنيت فقط لجذب السياح
منزل جولييت في مدينة فيرونا الإيطالية. Credit: Shutterstock

وقرر مسؤولون في فيرونا بناء "منزل جولييت" لأولئك المسافرين، وكان المشروع ناجحاً، إذ أنه من أكثر الوجهات الجاذبة في المدينة.

وقد يكون هذا هو المنطق وراء بعض المواقع السياحية الأكثر شعبية في العالم.

وإليك بعض المواقع السياحية التي بُنيت خصيصاً من أجل السياح، وكاميراتهم، وربما لمحافظ نقودهم أيضاً. 

"221 بي"، شارع بيكر

لا وجود لها في الحقيقة.. إليك معالم بنيت فقط لجذب السياح
"221 بي"، شارع بيكر، في لندن. Credit: Dominic Lipinski/PA Images/Getty Images

وقد يكون عنوان شيرلوك هولمز في لندن الأمر الوحيد الذي يحظى بالشهرة ذاتها لقبعته الأيقونية.

وفي حي مارليبون الفاخر بالقرب من حديقة "ريجنت بارك"، يشهد "منزل" هذه الشخصية الخيالية زيارة العديد من معجبيه من جميع أنحاء العالم.

ومنذ ذلك الحين، أعطت مدينة ويستمنستر عنوان "221 بي"، شارع بيكر، إلى متحف شيرلوك هولمز.  

البحيرة الزرقاء، أيسلندا

لا وجود لها في الحقيقة.. إليك معالم بنيت فقط لجذب السياح
"Blue Lagoon"، أيسلندا. Credit: Federico Tovoli/VWPics/UIG/Getty Images

وتوجد الينابيع الساخنة الطبيعية في كل مكان في أيسلندا، ما عدا أكثر مكان ملائم في البلاد، أي بجوار مطار "كيفلافيك" الدولي. 

ولدى دخول البحيرة الزرقاء (Blue Lagoon)، سوف تدخل ينبوعاً ساخناً خارجياً من صنع الإنسان، وهو يتضمن مميزات أخرى مثل منتجع صحي، وفندق فاخر. 

ومع أنه ليس ينبوعاً حقيقياً، إلا أنه دافئ ومريح.

تمثال "تيان تان بوذا" 

لا وجود لها في الحقيقة.. إليك معالم بنيت فقط لجذب السياح
تمثال "تيان تان" بوذا، الصين. Credit: PHILIPPE LOPEZ/AFP/AFP via Getty Images

وليست أيسلندا المكان الوحيد الذي يُرغب في وجهة جاذبة توجد بالقرب من المطار بشكل ملائم.

وعندما نقلت مدينة هونغ كونغ مطارها من منطقة كولون المكتظة بالسكان إلى جزيرة لانتاو النائية، أصبح المطار بعيداً عن وسط المدينة.

وكان الأمر رائعاً من ناحية القدرة على توسيع المدرجات، ولكنه أثر بقدرة المسافرين على العثور على أمر ممتع للقيام به في المكان المحيط بهم، ولذلك، تمت إضافة تمثال بوذا برونزي إلى المكان.

و تم الانتهاء من بناءه في التسعينيات، ومع ذلك، إلا أنه يبدو وكأنه بُني منذ قرون.

ومع أن التمثال جديد، إلا أن دير "بو لين" سبق التحضر الهائل الذي شهدته المدينة، وهو يستفيد من التدفق الجديد للسياح.

صخرة "بليموث" في الولايات المتحدة 

لا وجود لها في الحقيقة.. إليك معالم بنيت فقط لجذب السياح
صخرة "بليموث" في الولايات المتحدة. Credit: Roy Rochlin/Getty Images

ويصادف هذا العام الذكرى الـ400 لوصول المستوطنين الأوروبيين إلى مستعمرة ماساتشوستس. 

ومع ذلك، هناك بعض الخلاف حول المكان الذي توقف فيه المستوطنون أولاً.

ومع أنهم وصلوا إلى ساحل "كيب كود"، إلا أن المستوطنين الأصليين لم يذكروا الموقع بالتحديد، أو ما إذا كانت هناك صخرة هناك.

ونشأ "الموقع الشهير" لصخرة "بليموث" في القرن الثامن عشر، ويتعلم التلاميذ في مدارس الولايات المتحدة عن القصة ثم يصلوا إلى حجر مخيب للآمال إلى حد ما.

ورغم حجم الصخرة الصغير، إلا أن إرثه لا يزال مستمراً.

موكب يوم الموتى في المكسيك 

لا وجود لها في الحقيقة.. إليك معالم بنيت فقط لجذب السياح
موكب يوم الموتى في المكسيك. Credit: Claudio Cruz/AFP via Getty Images

ويُعد يوم الموتى عطلة حقيقية، ويتم الاحتفال به على نطاق واسع في جميع أنحاء المكسيك، وفي أماكن أخرى في أمريكا اللاتينية.

ومع ذلك، فتم إنشاء موكب "El Dia de los Muertos" في مكسيكو سيتي من أجل فيلم جيمس بوند بعنوان "Spectre"، والذي تم إطلاقه في عام 2015.

وظهر الموكب الملون في بداية الفيلم، وبسبب شعبية بوند حول العالم، قررت مكسيكو سيتي الاستمرار في تنظيم الموكب.

وفي عام 2016، ظهر 250 ألف سائح لمشاهدة الموكب والمشاركة فيه.

البندقية في مختلف المواقع في العالم

لا وجود لها في الحقيقة.. إليك معالم بنيت فقط لجذب السياح
نسخة من البندقية الشهيرة في الصين. Credit: Thierry Falise/LightRocket/Getty Images

والبندقية الحقيقية تغرق، وذلك بسبب الماء وتأثير السياحة المفرطة.

ومع ذلك، فإن نسخ البندقية الأخرى في لاس فيغاس، وماكاو، ودبي، وداليان بالصين على ما يرام.

وقامت الصين بعمل نسخ لمختلف البلدات حول العالم على أراضيها، ما يسهل على المسافرين الصينيين زيارة تلك الأماكن دون تأشيرة، أو الحاجة إلى تذكرة طيران باهظة الثمن.

وتوجد نسخة لقرية إنجليزية ريفية تُدعى "Thames Town" خارج شنغهاي على سبيل المثال، ونسخة من قرية "هالستات" النمساوية في لويانغ.

 

محتوى مدفوع

نشر