"رحلة العمر".. حقق هذا الثنائي رقمًا قياسيًا بعد سفرهما حول العالم على متن الدراجة النارية ذاتها

سياحة
نشر
6 دقائق قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- سافر الثنائي، لافي شول، وأولي غامبلين، لمسافات طويلة بالدراجة النارية لأول مرة منذ بضع سنوات فقط، لكنهما يحملان الآن لقب أصغر ثنائي يسافر حول العالم على متن دراجة نارية.

وقامت شول وأولي، ويبلغ كلاهما الآن 32 و34 عامًا على التوالي، بزيارة 39 دولة مختلفة، بما في ذلك المغرب، والأرجنتين، ومنغوليا، خلال رحلة بالدراجة النارية استمرت 589 يومًا، كما أنّهما وجدا الوقت لعقد حفل زفاف سريع.

وقال غامبلين، وهو من المملكة المتحدة، لـCNN: "لم نكن نعرف حقًا كم من الوقت سيستغرق الأمر. ولم نعلم ما إذا كنا سنصل إلى النهاية".

رحلة قياسية

"رحلة العمر".. حقق هذا الثنائي رقمًا قياسيًا بعد سفرها حول العالم على متن الدراجة النارية ذاتها
عبر الثنائي 39 دولة مختلفة، بما في ذلك المغرب، والأرجنتين، ومنغوليا، خلال رحلة بالدراجة النارية استمرت 589 يومًا.Credit: Oliver Gamblin

والتقى الزوجان، اللذان عقدا قرانهما أثناء مرورهما بلاس فيغاس العام الماضي، ببعضهما البعض لأول مرة أثناء عملهما في مزرعةٍ في أستراليا عام 2017، وأصبحا يسافران معًا بعد فترة وجيزة.

وأفاد غامبلين: "كان لدي كرفان تخييم آنذاك"، موضحًا أنّ شول كانت تمكث في الخيام أثناء السفر بسيارتها.

وبعد مغادرة أستراليا، أمضت شول وغامبلين خمسة أشهر ونصف تقريبًا في المشي لمسافات طويلة حول نيوزيلندا.

وقالت شول، وهي من ألمانيا: "أدركنا أنّنا نتمتع بشغف تجاه بالسفر البري".

"رحلة العمر".. حقق هذا الثنائي رقمًا قياسيًا بعد سفرها حول العالم على متن الدراجة النارية ذاتها
حقق شول وغاملبين الرقم القياسي لأصغر ثنائي يسافران حول العالم على متن دراجة نارية.Credit: Oliver Gamblin

وحرصًا على المضي قدمًا بالأمور، بدأ الثنائي التخطيط لرحلةٍ بالدراجة حول العالم. 

ولكن بعد إجراء اختبار قصير، استنتج كلاهما أنّ الأمر سيكون "مرهقًا" للغاية، وأنّه "قد يستغرق أعوامًا عديدة".

وقال غامبلين، الذي حصل على رخصته لقيادة الدراجات النارية منذ أن كان في الـ17 من عمره: "لذا قررنا أن أفضل وسيلة للسفر هي عبر دراجة نارية".

وتواصل الثنائي مع موسوعة "غينيس" للأرقام القياسية لمعرفة ما إذا كان بإمكانهما تسجيل الرقم القياسي لأصغر ثنائي يجوب العالم بالدراجة النارية (مع جلوس أحدهما في المقعد الخلفي).

وكان عليهما استيفاء متطلبات معينة منها بدء وإنهاء الرحلة من الموقع ذاته، والسفر في اتجاهٍ واحد بشكلٍ مستمر.

وتمت إعارة الزوجين دراجة من طراز "Suzuki V-Strom 1050XT" من قِبَل وكالة "Motorcycle World" في المملكة المتحدة. 

وأفاد غامبلين أنّه سقط من الدراجة النارية أثناء إخراجه لها من منطقة ركن المركبات.

بداية صعبة

"رحلة العمر".. حقق هذا الثنائي رقمًا قياسيًا بعد سفرها حول العالم على متن الدراجة النارية ذاتها
توقف الثنائي في لاس فيغاس لعقد حفل زفاف سريع.Credit: Oliver Gamblin

بعد الذهاب في رحلة تجريبية إلى منطقة بيك وسط إنجلترا، حدد الزوجان مسارًا حول العالم باستخدام خرائط "غوغل"، وجمعا أكبر قدر ممكن من المال لتمويل الرحلة، وشراء جميع المعدات اللازمة.

وتأخرت رحلتهما نتيجة جائحة كورونا، ولكنهما تمكنا في النهاية من الانطلاق في أبريل /نيسان من عام 2022، بدءًا من مقهى "إيس" (Ace Cafe)، وهو مكان استراحة شهير لسائقي الدراجات النارية شمال غرب لندن.

وأوضح غامبلين: "لم تكن جميع الحدود الدولية مفتوحة في ذلك الوقت. ولكننا اعتقدنا أنّها ستفتح أبوابها أثناء المضي قدمًا. وهذا ما حدث لحسن الحظ".

وعند التخطيط لمسار الرحلة، بحث الثنائي عن البلدان التي لا تحتاج إلى جواز سفر خاص للسيارات أو الدراجات النارية لتوفير التكاليف.

ومن أجل خفض التكاليف، اختار غامبلين وشول التخييم قدر الإمكان وتجنب تناول الطعام في الخارج.

"رحلة العمر".. حقق هذا الثنائي رقمًا قياسيًا بعد سفرها حول العالم على متن الدراجة النارية ذاتها
لم يسافر الثنائي بالدراجة النارية قط قبل انطلاقهما في رحلتهما في عام 2022.Credit: Oliver Gamblin

وبينما كان الثنائي يخططان للسفر شرقًا، إلا أنّهما اضطرا إلى إعادة التفكير بذلك بسبب الصراع الروسي- الأوكراني، واتجها إلى الجنوب بدلاً من ذلك، ومن ثم غربًا عبر فرنسا، وإسبانيا، وإلى المغرب.

وبمجرد وصولهما إلى السنغال، قام شول وغامبلين بشحن الدراجة، التي أطلقا عليها اسم "Bumblebee"، إلى البرازيل.

وبعد تأخر رحلتهما لـ7 أسابيع بسبب فقدان حاوية الشحن التي احتضنت مركبتهما مؤقتًا، استمر الثنائي في رحلتهما، وعبرا بوليفيا وبيرو.

تجربة العمر

"رحلة العمر".. حقق هذا الثنائي رقمًا قياسيًا بعد سفرها حول العالم على متن الدراجة النارية ذاتها
استمتعت شول بوقتها في أمريكا الجنوبية بشكلٍ خاص.Credit: Oliver Gamblin

وواجه الزوجان بعض "اللحظات الصعبة" خلال هذا الجزء من الرحلة، خاصةً أثناء التنقل بالدراجة النارية عبر جبال الأنديز.

وشرح غامبلين: "كان الأمر صعباً للغاية بالنسبة لنا بسبب الارتفاع"، وعانى كلاهما من دوار المرتفعات.

وتحرك شول وغامبلين ليصلا إلى الأرجنتين قبل العودة إلى تشيلي، والمرور عبر بوليفيا، وبيرو، والإكوادور، وكولومبيا.

ومن هناك، اتجه الثنائي إلى بنما مع الدراجة على متن رحلة جوية، ودخلا أمريكا الشمالية، حيث توقفا في لاس فيغاس لأربعة أيام للزواج.

"رحلة العمر".. حقق هذا الثنائي رقمًا قياسيًا بعد سفرها حول العالم على متن الدراجة النارية ذاتها
أطلق الثنائي على الدراجة النارية اسم "Bumblebee"، أي "النحلة الطنانة".Credit: Oliver Gamblin

وتوجه كلاهما إلى كندا، وذلك قبل إرسال الدراجة إلى مدينة سول بكوريا الجنوبية عبر الشحن الجوي. 

ومن ثم واصل العروسان رحلتهما إلى فلاديفوستوك بروسيا عبر القارب، ثم إلى منغوليا.

وشكل التنقل عبر منغوليا تحديًا صعبًا، إذ كسر غامبلين ضلعه بعد سقوطه من على الدراجة.

وبمجرد عبور آسيا الوسطى، تمكن الثنائي من استعادة نشاطهما في كازاخستان، والمضي قدمًا لإنهاء المرحلة الأخيرة من الرحلة، والتي شهدت عودتهما نحو أوروبا، والمملكة المتحدة.

الوصول إلى النهاية

وتم استقبال الثنائي باحتفالٍ كبير عند العودة إلى لندن في 19 نوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي. 

وقال غامبلين: "لقد كان الأمر سرياليًا للغاية لأننا عدنا إلى مقهى إيس، حيث بدأنا".

بعد تقديم جميع الأدلة التي طلبتها موسوعة "غينيس" للأرقام القياسية، تم إبلاغ الزوجين، اللذين أعادا "Bumblebee" إلى الوكالة منذ ذلك الحين، أنّهما نجحا في تحقيق الرقم القياسي لأصغر ثنائي يسافر حول العالم على متن دراجة نارية (مع ركوب أحدهما على المقعد الخلفي).

ويؤكد شول وغامبلين، وكلاهما في المملكة المتحدة حاليًا، أنّهما لا يرغبان بالاستقرار، فهما يخططان لمغامرتهما التالية بالفعل.