الأمم المتحدة: حصيلة الصراع الدموي بسوريا تجاوزت 191 ألف قتيل

الأمم المتحدة: حصيلة الصراع الدموي بسوريا تجاوزت 191 ألف قتيل

الشرق الأوسط
نُشر يوم الجمعة, 22 اغسطس/آب 2014; 07:57 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 31 يوليو/تموز 2016; 02:54 (GMT +0400).
0:47

يستمر الصراع الدموي منذ انطلاقه كثورة شعبية مطالبة بتنحي الرئيس، بشار الأسد، عن السلطة، في مارس/آذار 2011‬.

اتلانتا، الولايات المتحدة الامريكية (CNN) --  تجاوزت حصيلة الصراع الدموي الدائر في سوريا منذ أكثر من ثلاثة أعوام 191 ألف قتيل، وفق تقديرات مفوضية الامم المتحدة العليا لحقوق الإنسان.

وقالت نافي بيلاي، مفوضة الأمم المتحدة: "اشعر بأسى عميق، بالنظر إلى بروز أزمات مسلحة أخرى في فترة عدم الاستقرار العالمي هذه، القتال في سوريا وتأثيره المريع على ملايين المديين، قد تراجع عن شاشة الرادار الدولي."

وأشارت المسؤولة الأممية إلى أنه رغم  ارتفاع حصيلة القتلى إلى ضعفي الأرقام الموثقة قبل عام، إلا أن العدد ربما يكون أقل من الحصيلة الفعلية لضحايا هذا :الصراع القاتل."

 

ويتواصل الصراع الدموي منذ انطلاقه كثورة شعبية مطالبة بتنحي الرئيس، بشار الأسد، عن السلطة، في مارس/آذار 2011، تحولت لاحقا إلى حرب أهلية طاحنة، انشغل عنها المجتمع الدولي بالأزمة العراقية  عقب سيطرة مليشيات تنظيم "الدولة الإسلامية" داعش سابقا، على مدن وبلدات، وإعلانها "خلافة" في مناطق تسيطر عليها في الدولتين.