لندن: بريطانيا طلبت من الولايات المتحدة "تعديلات ضرورية" في تقرير التعذيب

العالم
نشر
لندن: بريطانيا طلبت من الولايات المتحدة "تعديلات ضرورية" في تقرير التعذيب

لندن، بريطانيا (CNN)- كشفت السلطات البريطانية الجمعة، عن أنها طلبت من الولايات المتحدة إدخال "تعديلات ضرورية" على التقرير الذي أصدره مجلس الشيوخ مؤخراً، بشأن أساليب الاستجواب التي اتبعتها أجهزة الأمن الأمريكية ضد المشتبهين بالإرهاب.

جاء الكشف عن هذه المعلومات في إطار رد مكتب رئيس الحكومة البريطانية، ديفيد كاميرون، على سؤال لـCNN عما إذا كانت لندن قد اطلعت على نسخة من التقرير، الذي يتضمن التقنيات التي استخدمها عملاء وكالة الاستخبارات الأمريكية في عمليات الاستجواب، قبل صدوره.

وقال مسؤول بمكتب كاميرون إن "الولايات المتحدة قدمت لوكالاتنا ملخصاً لبعض محتويات التقرير قبل صدوره"، وأضاف أن "وكالاتنا طلبت حذف عدد محدود من الفقرات من التقرير، بهدف حماية الأمن القومي للمملكة المتحدة وللعمليات الاستخباراتية."

وشدد المتحدث مكتب رئيس الوزراء البريطاني على أن لندن "لم تطلب إلغاء أي فقرات تتعلق بمزاعم حول ضلوع المملكة المتحدة في أي عمليات تعذيب بحق المعتقلين."

وأثار التقرير انتقادات واسعة ضد الولايات المتحدة وبعض الدول الأخرى التي شاركت في احتجاز واستجواب مشتبهين بالإرهاب في "سجون سرية" تابعة لوكالة الاستخبارات الأمريكية.

ودعا سياسيون ومسؤولون بريطانيون إلى فتح تحقيق قضائي في احتمال تورط الحكومة البريطانية في عمليات تعذيب معتقلين، لصالح الوكالة الأمريكية.

نشر