بالفيديو.. خط الدفاع الأمريكي الأول على حدود كوريا الشمالية: مستعدون للقتال الليلة

أمريكا على حدود كوريا الشمالية: مستعدون للقتال

العالم
نُشر يوم الخميس, 21 يناير/كانون الثاني 2016; 06:09 (GMT +0400). آخر تحديث الخميس, 14 ابريل/نيسان 2016; 02:03 (GMT +0400).
1:32

القوات الامريكية في حالة تأهب قصوى في المنطقة المنزوعة السلاح.

كوريا الشمالية تسير نحو تحقيق طموحاتها النووية.
الاختبار النووي الأخير الذي أجرته يثير القلق في العالم.
القوات الامريكية في حالة تأهب قصوى بعد المنطقة المنزوعة السلاح.
والكتيبة الكيميائية الثالثة والعشرون هي خط الدفاع الأول ضد أي هجوم كيميائي أو بيولوجي أو نووي.
مهمتهم اليوم هي مسح منشأة تحت الأرض كانت تستخدم لتخزين الأسلحة النووية.
السيناريو خيالي، ولكن التهديد حقيقي جداً.
النقطة الإيجابية في التدريب تحت الأرض لهذه الكتيبة هي أنه أكثر واقعية. ويعتقد أن الغالبية العظمى من المرافق البيولوجية والنووية الكيماوية لكوريا الشمالية، تحت الأرض بعيداً عن أنظار الأقمار الصناعية والطائرات بدون طيار.
هذه هي الوحدة الكيميائية الدائمة الوحيدة في الجيش الامريكي، وهي موجودة في المكان الأكثر خطورة.
اكتشفت القوات اليورانيوم، وهي مادة يعتقد أن كوريا الشمالية تمتلكها.
"علينا أن نأخذ في عين الاعتبار أحدث المعلومات الاستخباراتية لتكييف تدريبنا وضمان أننا مستعدون لأي شيء قد يستخدموه في ساحة المعركة."
لهذا، وجود هذه الكتيبة على أرض كوريا أمر ضروري، ليكونوا على استعداد للتحرك في أي لحظة.
وبالتعمق في كوريا الشمالية، من المحتمل أن توفر التضاريس الجبلية كهوفاً ومنشآت تحت الأرض، وهذا مفيد بالنسبة لهم لاستخدامها كمستودعات للأسلحة.
لدى الوحدة مدرعة معدلة تعمل قبل الصف الأمامي للكشف عن العناصر المشعة أو الكيماوية.
يمكن إنشاء معامل في الميدان عند الحاجة. واختبار العينات التي يمكن استخدامها كدليل في المحكمة الجنائية الدولية.
شعار الوحدة "مستعدون للقتال هذه الليلة"، هذا هو رد الجيش الأمريكي على أي تهديد غير متوقع من الحدود الشمالية.