بالفيديو: طلاب في دمشق: نحتاج الحب.. وطلاب لندن يردون: نحبكم

طلاب في دمشق: نحتاج الحب.. وطلاب لندن يردون: نحبكم

العالم
آخر تحديث الأربعاء, 17 فبراير/شباط 2016; 02:41 (GMT +0400).
2:22

يتحدث الطلبة معا عبر الإنترنت برغبة مشتركة لمعرفة المزيد عن بعضهم. 

في البداية، لا يبدو أنهم يختلفون عن بعضهم، ولكن بعد فترة قصيرة اتضح أن حياتهم اليومية مختلفة جداً. 

"أريد أن أخبركم عن أسباب ترك الطلاب للمدرسة هنا، أهمها الفقر وزواج الفتيات المبكر."

"ترك المدرسة قد يكون بسبب الانتقال إلى مكان آخر، الزواج المبكر ليس سبباً شائعاً."

أطفال سوريا، بالإضافة إلى اللاجئين الفلسطينيين، أثبتوا أنهم يعرفون الكثير عن الحرب.

"خلال هذه الأزمة، نحن في مشكلة، نحن بحاجة للأمان والسلام في مدرستنا."

"غيرت مكان إقامتي في ثلاثة أماكن مختلفة وتبعاً لذلك غيرت مدرستي أيضاً."

"نحن بحاجة لأماكن آمنة، ونريد عودة الأمان والسلام لبلدنا." 

تشرح سيرين سبب تمنيها وجود طبيب نفسي في مدرستها. 

"نحن نحتاج للتحدث مع شخص ما. إذ نشعر بالخوف في هذه الحرب." 

ولكن أطفال دمشق غيّروا الأجواء المحزنة بمفاجئة سعيدة. يبدو أنهم معجبون بالمغنية أديل.

وبدأوا بالغناء معا. 

نظمت الأمم المتحدة وشركة إعلام خاصة هذا الحدث الاستثنائي. 

"هل يوجد ما باستطاعتنا فعله لمساعدتكم؟" 

"إرسال بعض النقود لتحسين المدرسة." 

"نحتاج الحب." 

"نحبكم."