كيف يتم تدريب الشرطة على مواجهة مطلقي النار؟

كيف يتم تدريب الشرطة على مواجهة مطلقي النار؟

العالم
نُشر يوم الثلاثاء, 14 يونيو/حزيران 2016; 12:04 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 12:14 (GMT +0400).
2:21

تدريب متقدم لعناصر الشرطة على عمليات الرد السريع.

تروي دوبوي، شرطة هوستن:

“يتم تهييء جميع السيناريوهات حسب الأحداث التي يمكن وقوعها.”

تراي تيرنير، شرطة سان انتونيو:

“الأمكنة الأكثر عرضة بشكل عام هي المدارس، ولكننا نحاول أن نجعل الجميع يدركون أن هذه الحوادث يمكن أن تحصل في أي مكان، في 

الكنائس، في المسارح، الأماكن المزدحمة بالناس الذين لا يتوقعون حصول أمر كهذا.” 

تنبيه: تدريب متقدم لعناصر الشرطة على عمليات الرد السريع

تراي تيرنير، شرطة سان انتونيو:

“في الفترة الأخيرة أصبح مطلقو النار أكثر فأكثر ظهوراً وتعقيداً في جميع أنحاء البلاد.”

تم تدريب أكثر من سبعين ألف عنصر من الشرطة على هذه الحالات.

تراي تيرنير، شرطة سان انتونيو:

“نحن نعلمهم كيف يقتربون من الموقع، وكيف يدخلون، والهدف الأول من هذا التدريب هو وقف القتل، أما الهدف الثاني الذي نسعى إليه هو وقف الموت.”

سيتم تدريب 18,000 عنصراً آخراً بحلول عام 2017.

الضابط ويليام ستيوارت، مقاطعة كامدن:

“مطلقو النار هم على الأرجح السيناريو الأسوأ الذي قد يواجه ضابط الشرطة، إنها مسألة حياة أو موت، وما نعمل من أجله هو تحييد التهديد بهدف انقاذ الأرواح.”

تروي دوبوي، شرطة هوستن:

"تدريب المحاكاة قريب من الواقع بحيث يمكن سماع ارتفاع نبضات قلوبهم، تراهم متوترين، وهو أفضل ما يمكننا فعله دون أن نعرض احداً للأذى"

أحياناً يكون هناك أشخاص مشتبهون مسلحون، لكن من دون إطلاق الرصاص، ويذهبون للتحقيق حيث يتحول الأمر إلى إطلاق للنار وعليهم التعامل مع هذا الأمر بمسؤولية وإدراك.

سجلت 160 عملية إطلاق نار حية تعاملت معها الشرطة بين عامي 2000 و2013.

قتل فيها 486 شخصا وجرح 557 آخرين.

كما قد يتعاملون مع حالات احتجاز للرهائن.

تروي دوبوي، شرطة هوستن:

“التدريب يبني الثقة، الكثيرون لا يملكون الثقة لأنهم لم يمروا بتجارب مشابهة، فالدرس الذي نتعلمه تحت الضغط هو الذي نحفظه لوقت اطول.

لقد كان ذلك عملاً جيداً جداً، كل ما حصل هنا"

هذا التدريب يهيئهم لأي حوادث قد يجدون نفسهم أمامها، ويساعدهم على التعامل مع هذه الحوادث.