ياباني يطعن 19 شخصاً في مركز لذوي الاحتياجات الخاصة.. وضحاياه كلهم مرضى

ياباني يطعن 19 شخصاً في مركز لذوي الاحتياجات الخاصة.. وضحاياه كلهم مرضى

العالم
آخر تحديث الثلاثاء, 26 يوليو/تموز 2016; 12:46 (GMT +0400).
1:14

إنه موظف سابق في المنشأة، كان موظفاً منذ عام 2012 حتى شهر شباط/فبراير من العام الحالي.

ليس من الواضح إن كان قد فصل من عمله أم أنه ترك الوظيفة بإرادته لكن يبدو أن مشكلة ما طرأت. 

أرسل رسالة أيضاً إلى عضو من السلطة التشريعية في اليابان في أوائل هذا العام يشرح فيها عن رغبته بإنشاء مجتمع من المقبول فيه تطبيق القتل الرحيم على الأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة. من الواضح أنه كان يواجه مشاكل نفسية بشأن هذا الموضوع. 

كان يعيش في بلدة جبلية في منزل كبير، وهذا هو المكان الذي نشأ فيه وكان يعيش هناك وحده. جيرانه يشعرون بالصدمة، ويقولون إنه كان رجلاً هادئاً. كان يريد أن يصبح معلماً ودرس ذلك في الجامعة وذهبنا إلى المدرسة التي كان يدرس فيها وقال نائب المدير والمشرف عليه إنه كان جيداً جداً مع الأطفال وواثقاً من نفسه ولم تظهر عليه عوارض اكتئاب أو مرض نفسي. 

الضحايا هم تسعة رجال وعشر نساء وكلهم كانوا مرضى هناك، نعتقد أن الكثير منهم يعانون من أمراض عقلية وبعضهم كان لديه إعاقة جسدية أيضاً، وأعمارهم تتراوح بين 18 و 70 عاماً.