قلق وتساؤلات بعد عقوبة سجن ضد سوري لـ10 سنوات في المجر

قلق بعد عقوبة سجن ضد سوري لـ10 سنوات في المجر

العالم
آخر تحديث السبت, 03 ديسمبر/كانون الأول 2016; 04:05 (GMT +0400).
1:00

أحمد ح.، شاب حكم عليه بالسجن 10 سنوات في المجر بسبب أحداث “شغب” على الحدود في سبتمبر/ أيلول عام 2015.

حاول هذا الرجل مساعدة عائلته في عبور الحدود إلى المجر في سبتمبر/ أيلول عام 2015.
 
تم تعريفه باسم “أحمد ح.” وحكم عليه حديثاً بالسجن لمدة 10 أعوام في المجر.
 
ووجدت المحكمة أنه مذنب بالمشاركة في أعمال شغب، وزعمت أنه استخدم العنف لإجبار فتح الحدود.
 
هذا الأمر مصنف تحت قائمة “أعمال الإرهاب” في القانون المجري، لكن مقطعاً من موقع إخباري مجري يظهره وهو يحاول تهدئة الوضع كما يبدو.
 
ويمكن سماعه في المقطع وهو يقول “أتينا هنا في سلام، للعبور فقط.”
 
وقالت منظمة "العفو" الدولية إن الحكم “لا يصدق” بما أنه كان “يقدم المساعد لعائلته”، واصفة الأمر بتطبيق “مثير للقلق” لقوانين البلاد المضادة للإرهاب.
 
القوانين أصبحت أكثر صرامة في الأشهر الماضية، كما أن كلا الجانبين طلب استئناف الحكم، مع سعي الادعاء لحكم أشد قسوة.