خارجية أمريكا تعلق على الخلاف السعودي الكندي: الحل دبلوماسي ولا يسعنا القيام بذلك نيابة عنهما

العالم
نشر
خارجية أمريكا تعلق على الخلاف السعودي الكندي: الحل دبلوماسي ولا يسعنا القيام بذلك نيابة عنهما

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، هيذر نويرت، الثلاثاء، أن بلادها تحدثت مع الحكومة السعودية بشأن خلافها الأخير مع كندا، مشيرة إلى أن الحل دبلوماسي ولا يسع واشنطن القيام بذلك نيابة عنهما.

جاء ذلك في الملخض الصحفي اليومي للخارجية الأمريكية حيث قالت نويرت: "نجري حوارا منتظما مع الحكومة السعودية بشأن حقوق الإنسان ومسائل أخرى أيضا، كما طرحنا هذه المسألة المتعلقة بكندا بشكل محدد مع الحكومة السعودية"، مضيفة: "ينبغي أن يتوصل الطرفان إلى حل دبلوماسي لهذه المشكلة ولا يسعنا القيام بذلك بالنيابة عنهما".

واشتعل الخلاف السعودي الكندي عقب استدعاء السعودية لسفيرها في كندا للتشاور، واعتبارها السفير الكندي في المملكة "شخصاً غير مرغوب فيه" بسبب تصريحات كندية حول عمليات القبض على نشطاء في السعودية.

وحول موقف الولايات المتحدة بشأن حرية التعبير، أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، أن بلادها "مازالت تحترم الحريات المعترف بها دولياً والحريات الشخصية"، كما لفتت أيضاً إلى أن أمريكا على حوار دائم مع السعودية في مواضيع متنوعة من ضمنها مسألة حقوق الإنسان.

وفي السياق ذاته، شجت وزارة الخارجية الأمريكية، الحكومة السعودية على "على مناقشة واحترام الإجراءات القانونية، بالإضافة إلى نشر المعلومات المتعلقة ببعض القضايا القانونية".

وكانت الرياض قد أعلنت في بيان أصدرته عن وزارة خارجيتها، الأحد الماضي، عن "تجميد كافة التعاملات التجارية والاستثمارية الجديدة بين المملكة وكندا، مع احتفاظها بحقها في اتخاذ إجراءات أخرى"، بعد أن أصدرت وزيرة الخارجية الكندية والسفارة الكندية، الجمعة الماضية تصريحاً أعربت فيه عن "قلقها العميق" حيال احتجاز نشطاء في مجال المجتمع المدني وحقوق المرأة في السعودية.

نشر