مقتل 17 شخصًا على الأقل بعد تحطم طائرة عسكرية باكستانية بمنطقة سكنية

العالم
نشر
مقتل 17 شخصًا على الأقل بعد تحطم طائرة عسكرية باكستانية بمنطقة سكنية
00:52
مقتل 17 شخصًا على الأقل بعد تحطم طائرة عسكرية باكستانية بمنطقة سكنية

إسلام أباد (CNN)-- لقي ما لا يقل عن 17 مصرعهم بعد تحطم طائرة عسكرية باكستانية فى منطقة سكنية فى مدينة روالبندى الكبرى في وقت مبكر، الثلاثاء، وفقاً لما ذكره جيش البلاد فى بيان.

أفاد السكان أنهم سمعوا صوت انفجار قوي في حوالي الساعة الثانية صباحًا بعد أن رأوا طائرة تحلق على ارتفاع منخفض بشكل غير عادي في المدينة.

وقال عامل المطعم عرفان زارين “كانت منخفضة للغاية على عكس الطائرات التي تطير عادة فوق المنطقة. فجأة ، بدأت تتخبط الطائرة في الهواء وتحطمت فجأة.”

وسقطت الطائرة في إحدى ضواحي روالبندي ، بين بلدة باهريا وهيئة الإسكان الدفاعي، التي يسكنها قرويون من الطبقة العاملة. وقال زارين إن عددا من المنازل تعرضت إما للتلف أو الدمار.

من جانبه، قال مهفيش اقلاق، وهو صاحب متجر دراجات، إن المروحيات وسيارات الإسعاف التابعة للجيش وصلت وأغلقت المنطقة في غضون 10 دقائق من الحادث. وأضاف أن المنطقة كانت مظلمة دون إنارة في الشارع عندما سقطت الطائرة. وقال “ربما اعتقد الطيار أن هذه أرض خالية وحاول الهبوط هناك.”

ووفقًا لوكالة أنباء تابعة للجيش، فإن 12 من القتلى كانوا على الأرض عندما سقطت الطائرة. وكان الخمسة الآخرون من أفراد الطاقم. وتم الإبلاغ عن إصابة شخصين آخرين.

ومن بين القتلى اثنين من كبار الضباط في الجيش الباكستاني، كما جاء في البيان. في حين لا توجد معلومات حاليًا عن سبب تحطم الطائرة في المدينة المجاورة للعاصمة الباكستانية، إسلام أباد.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر