والدة منفذ هجوم سان بيرناردينو ستقر بالذنب بتدمير أدلة ضمن تسوية مع الادعاء

العالم
نشر
دقيقة قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
سيد رضوان فاروق وزوجته تاشفين مالك في مطار أوهير

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)— أعلن مكتب المدعي العام في جنوب كاليفورنيا، أن رفيعة فاروق، والدة سيد رضون فاروق، منفذ هجوم إطلاق النار في سان بيرناردينو العام 2015، ستعترف بالذنب فيما يتعلق بتدمير أدلة على الهجوم الإرهابي.

ووفقا لمكتب الادعاء فإن رفيعة فاروق واسمها الكامل رفيعة سلطان شريف، وافعت على تسوية قضائية تقر فيها بتمزيق خريطة أصدرها ابنها لها علاقة بالهجوم، لافتا إلى أنه ووفق التسوية فإن رفيعة ستوجه لها عقوبة السجن 18 شهرا عوضا عن العقوبة التي تصل إلى 20 عاما.

وكان سيد رضوان فاروق وزوجته تاشفين مالك قد فتحا النار على مجموعة من زملائهم في العمل بسان بيرناردينو أوائل ديسمبر/ كانون الأول 2015، ما أدى إلى مقتل 14 شخصا.

واستنادا إلى مسؤولون أمريكيين، كانت CNN قد ذكرت سابقا أن مالك روجت للجهاد عبر رسائل نشرت على وسائل التواصل الاجتماعي، ولكنها كانت تستخدم اسما مستعارا، إضافة إلى وضعها إعدادات صارمة للخصوصية بحيث لا يمكن لأي شخص قراءة مشاركاتها.

 

نشر