ترامب عن مذكرات لمستشاره حذره في يناير من خطورة كورونا: "لم أرها.. لم أبحث عنها"

العالم
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
ترامب عن مذكرات لمستشاره حذره في يناير من خطورة كورونا: "لم أرها.. لم أبحث عنها"

واشنطن، الولايات المتحدة (CNN)-- قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه لم ير مذكرات مستشاره التجاري بيتر نافارو، التي كتبها في يناير كانون الثاني الماضي، كان قد حذره فيها من مخاطر تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) حتى قبل "يوم أو يومين".

وقال ترامب، خلال مؤتمر الإحاطة الإعلامية من البيت الأبيض بشأن فيروس كورونا، للصحفيين: "لم أرها (المذكرات). أنا لم أبحث عنها أيضًا".

تصريحات ترامب تأتي بينما تسجل الولايات المتحدة معدلات مرتفعة في الإصابات والوفيات حاليًا. وحسب آخر إحصاءات لجامعة جونز هوبكنز الأمريكية، هناك ما لا يقل عن 386 ألف إصابة بفيروس كورونا بالايات المتحدة، فيما  توفي أكثر من 12 ألف شخص.

كان مصدر مطلع على المذكرات أكد لـ CNN أن مستشار ترامب كتب مذكرة داخلية في يناير يحذر فيها من أن الفيروس التاجي يمكن أن يصبح "وباءً متفشيًا" ويخاطر بمليارات الدولارات من الخسائر الاقتصادية وصحة الملايين.

وحصل جيم أكوستا وجيريمي دايموند من CNN على إحدى المذكرات المُوجهة إلى ترامب.

وعندما سُئل عن سبب تقليله من حجم فيروس كورونا في البداية - على وجه التحديد ادعائه بأن الحالات ستنخفض - قال ترامب للصحفيين: "لن أخرج وأبدأ بالصراخ، يمكن أن يحدث هذا... أنا أنا مُحب لهذا البلد. لا أريد أن أتسبب في دمار وصدمة".

وادعى ترامب أنه على الرغم من عدم رؤيته للمذكرات في ذلك الوقت، فقد توصل إلى نفس الاستنتاجات مثل نافارو في يناير كانون الثاني، مُستشهداً بقراره بوقف السفر من الصين.

وأضاف ترامب: "تصرفت بمفردي... أعتقد أن لدي نفس الغرائز التي يتمتع بها بيتر، مؤكدًا أنه "بالطبع" يحافظ على الثقة في نافارو.

نشر