موسكو: ترامب ضرب الشرعية الدولية والتعاون وسط مواجهة كورونا

العالم
نشر
دقيقتين قراءة
المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا
المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- اعتبرت وزارة الخارجية الروسية أن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بإنهاء التعاون بين الولايات المتحدة ومنظمة الصحة العالمية "ضربة للشرعية الدولية والتعاون" في هذا المجال، في الوقت الذي يحتاج فيه العالم إلى الوحدة لمكافحة فيروس كورونا المستجد.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إنه "في الوقت الذي يحتاج فيه العالم إلى تعزيز الجهود في مكافحة الوباء، تضرب واشنطن الأسس القانونية الدولية للتعاون في قطاع الرعاية الصحية"، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الروسية الرسمية "سبوتنيك".

وأضافت زاخاروفا: "ما الذي يمكن للولايات المتحدة أن تقدمه للعالم في المقابل؟". وتابعت بالقول: "صورة محزنة تفتحها نظم الرعاية الصحية الأمريكية بفترة الوباء، لا تترك لواشنطن أي فرصة للتحدث عن القيادة في هذا المجال".

ومساء الجمعة، أعلن ترامب إيقاف تمويل منظمة الصحة العالمية، وإنهاء علاقة الولايات المتحدة بها. واتهم ترامب الصين بالضغط على منظمة الصحة العالمية، وتضليل العالم فيما يتعلق بفيروس كورونا، مما أسفر عن خسائر بشرية واقتصادية ضخمة في جميع أنحاء العالم.

وقال المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية، في رسالة عبر البريد الإلكتروني لـCNN: "ليس لدينا تعليق لنقدمه في هذه المرحلة" على قرار الرئيس الأمريكي. وكان ترامب وجه إنذارا إلى منظمة الصحة العالمية، قائلًا إنه سيقطع التمويل عنها إذا لم تلتزم "بإجراء تحسينات جوهرية كبيرة".

نشر