كوريا الشمالية تحذر من "انتقام قاس" بعد تدميرها مكتب الاتصال مع جارتها الجنوبية

العالم
نشر
دقيقتين قراءة
كوريا الشمالية تحذر من "انتقام أشد" بعد تدميرها مكتب الاتصال مع جارتها الجنوبية

أتلانتا، الولايات المتحدة (CNN)-- حذرت كوريا الشمالية جارتها الجنوبية من "انتقام قاس"، بعد تدمير مكتب الاتصال المشترك بين الشمال والجنوب، وفقا لتقرير صادر عن وكالة الأنباء المركزية الكورية، يوم الأربعاء (بالتوقيت المحلي).

وذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية أنه "في ظل هذا الوضع الحاد كما هو الحال الآن، فإن موقف السلطات الكورية الجنوبية واستجوابها المخزي والمتهور سيؤديان إلى خططنا الانتقامية الأكثر صرامة".

وقالت كوريا الشمالية إنها دمرت مكتب الاتصال المشترك بين الشمال والجنوب من أجل "معاقبة حثالة البشر الذين تحدوا كرامة وهيبة بلدنا"، مُضيفة أنه أحدث إجراء "لقطع جميع خطوط الاتصال الخاصة بالاتصال بين الشمال والجنوب".

واتهم بيان وكالة الأنباء المركزية أيضًا كوريا الجنوبية بتحويل المبنى الذي تم استخدامه من أجل "تسهيل النقاش الوثيق بين سلطات الشمال والجنوب" إلى "منزل عديم الفائدة من قبل سلطات كوريا الجنوبية غير المؤهلة".

واعتبرت كوريا الشمالية أن حل الأزمة بين الشمال والجنوب "مُستحيل"، مُحذرة من أنه "لا يمكن إنهاؤها إلا عند دفع السعر المناسب".

ويشار إلى أن المبنى المُدمر له قيمة رمزية للغاية. وكان يهدف إلى تسهيل الحوار، ودفعت كوريا الجنوبية تكلفة تدشينه على أراضي كوريا الشمالية. وقد يمثل نقطة تحول في العلاقات بين دولتين التزمتا بـ"عهد جديد من السلام" قبل أقل من ثلاث سنوات.

نشر