انتخابات بيلاروسيا.. زعيمة المعارضة تهرب إلى ليتوانيا ومقتل أحد المتظاهرين

العالم
نشر
دقيقتين قراءة
مواجهات بين قوات الأمن والمتظاهرين في بيلاروسيا بعد إعلان فوز الرئيس الحالي في الانتخابات
مواجهات بين قوات الأمن والمتظاهرين في بيلاروسيا بعد إعلان فوز الرئيس الحالي في الانتخابات

موسكو، روسيا (CNN)-- أعلنت وزارة الداخلية في بيلاروسيا، مقتل أحد المحتجين خلال المواجهات في وقت متأخر من مساء الاثنين، وذلك في أعقاب إعلان فوز الرئيس الحالي ألكسندر لوكاشينكو بولاية رئاسية سادسة، بعد حصد أكثر من 80% من أصوات الناخبين، بحسب لجنة الانتخابات في البلاد، الاثنين.

وقال وزير خارجية ليتوانيا ليناس لينكيفيسيوس، في تغريدة له على تويتر، مساء الاثنين، إن مرشحة المعارضة الرئيسية في بيلاروسيا سفيتلانا تيخانوفسكايا، فرت من البلاد.

وكتب وزير خارجية ليتوانيا، "سفيتلانا تيخانوفسكايا آمنة"، مضيفًا "إنها في ليتوانيا"، وذلك بعدما شككت في نتائج الانتخابات التي أعلن فوز الرئيس الحالي بها، الاثنين.

وأوضحت وزارة الداخلية في بيلاروسيا، أن أحد المحتجين، "كان يحاول إلقاء إحدى العبوات الناسفة على قوات إنفاذ القانون، لكنها انفجرت في يده، وتوفي متأثرًا بجراحه"، حسبما ورد في البيان.

واندلعت الاحتجاجات التي أطلقت الشرطة الرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع لقمعها، للمرة الثانية على التوالي ضد الانتخابات الرئاسية المتنازع عليها في نهاية الأسبوع، والتي منحت ولاية سادسة للرجل القوي ألكسندر لوكاشينكو.

وتقدمت زعيمة المعارضة، والتي نافست الرئيس الحالي، بشكوى إلى لجنة الانتخابات المركزية في البلاد، للمطالبة بإعادة فرز الأصوات، لكنها غادرت البلاد إلى ليتوانيا.

وبحسب حملتها، فإنه بعد أن أمضت عدة ساعات في لجنة الانتخابات المركزية، خرجت وأخبرت محاميها  أنها "اتخذت قرارها"، وغادرت المبنى. ولم تتمكن الحملة من الوصول إليها لبعض الوقت قبل أن تتواصل معها للتأكد من سلامتها.

نشر