مصادرة ممتلكات المعارض الروسي أليكسي نافلني لسداد ديون "طباخ بوتين"

العالم
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
كل ما قد تحتاج معرفته عن المعارض الروسي نافالني بعد خروجه من المستشفى

برلين، ألمانيا (CNN)-- صادرت السلطات الروسية شقة السياسي المعارض الروسي أليكسي نافالني في موسكو، كجزء من ديونه لرجل الأعمال في سانت بطرسبرغ يفغيني بريغوزين، الذي يطلق عليه لقب "طاهي بوتين"، بحسب ما قالت المتحدثة باسم نافالني كيرا يارمش في بيان، الخميس.

وأضاف يارمش: "لقد استولى المحضرون على شقة أليكسي نافالني"، لافتة أن  هذا يتعلق بالدعوى التي رفعتها شركة "موسكوفسكي شكولنيك"، التي يملكها رئيس طهاة بوتين، يفغيني بريغوزين.

ونفى بريغوزين امتلاك "موسكوفسكي شكولنيك"، لكنه اشترى ديون الشركة، بحسب بيان له.

وقالت المتحدثة باسم نافالني إنه "في 27 أغسطس آب، بعد أسبوع من تسميم نافالني، فرض المحضرون حظرًا على أي إجراءات ملكية فيما يتعلق بحصته في الشقة في ماريينو، وهذا يعني أنه لا يمكنه بيعها أو إهدائها أو طرحها كضمان. كما تم تجميد حسابات أليكسي المصرفية في نفس اليوم"، أضاف يارمش.

في يوليو تموز، أعلن نافالني أنه أُجبر على إغلاق مؤسسة مكافحة الفساد (FBK) بعد دعوى قضائية خسرتها بقيمة 1.2 مليون دولار ضد المؤسسة التي زُعم أنها مرتبطة ببريجوزين. ورفعت شركة Moskovsky shkolnik دعوى قضائية بتهمة التشهير بعد أن زعم ​​تحقيق لمؤسسة نافالني أنها زودت رياض الأطفال بطعام فاسد.

ثم قال نافالني إن مؤسسته ككيان قانوني ستتوقف، لكنها ستواصل العمل رغم ذلك.

وفي وقت سابق، قالت وزارة الخزانة الأمريكية إن يفغيني بريغوزين لديه "تعاملات مالية" مع وزارة الدفاع الروسية، وذلك بحسب ما ورد في بيانها بشأن إعلانها إدراج شركة فاغنر على قائمة العقوبات، بسبب إرسالها جنودًا لدعم الانفصاليين في شرق أوكرانيا.

نشر