أردوغان يدعو لمقاطعة المنتجات الفرنسية: ماكرون يحتاج لعلاج عقلي

العالم
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
رجب طيب أردوغان

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الإثنين، إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية، مجددا هجومه على الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورأى أنه "يحتاج لعلاج عقلي" على حد تعبيره.

وقال أردوغان: "أوجه نداء إلى شعبي وأقول: لا تشتروا المنتجات الفرنسية أبدا"، وأضاف أن "التهجم على الإسلام والمسلمين بدأ من زعيم فرنسا المحتاج لعلاج عقلي"، وفقا لما نقلته وكالة أنباء "الأناضول" التركية الرسمية.

وتابع الرئيس التركي بالقول إن "العنصرية ومعاداة الإسلام مرضان نفسيان يطيحان بالملكات العقلية للإنسان مهما يكن عمله أو منصبه"، داعيا زعماء العالم للوقوف إلى جانب المسلمين الذين وصفهم بـ"المظلومين" في فرنسا.

وتصاعد التوتر بين تركيا وفرنسا في الأيام الأخيرة بعد تصريحات ماكرون عن الإسلام وتأييده نشر رسوم كاريكاتورية للنبي محمد عقب قضية ذبح المدرس الفرنسي صامويل باتي الذي قام بنشر الرسوم، فيما شن أردوغان هجوما على ماكرون معتبرا أنه "فقد عقله"، وردت فرنسا باستدعاء سفيرها من تركيا.

واعتبر أردوغان أن "العداء للإسلام والمسلمين أصبح سياسة مدعومة على مستوى الرؤساء في بعض الدول الأوروبية"، وقال: "أحذر الأوروبيين بأنهم لن يستطيعوا تحقيق أي مكسب من معاداة الإسلام والمسلمين".

ورأى أردوغان أن البرلمان الأوروبي "يتجاهل الإسلاموفوبيا"، قائلا: "لا يمكن للبرلمان الأوروبي تجاهل هذه المسألة وهو الذي يعبر دوما عن رأيه في كل قضية تتعلق ببلدنا".

كما وجه أردوغان انتقادات للمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، وقال إن "مداهمة الشرطة الألمانية لمسجد وقت صلاة الفجر ليست حدثا عاديا"، ووجه حديثه لميركل قائلا: "أين حرية الأديان التي تزعمونها، كيف لأكثر من 100 شرطي أن يداهموا مسجدا في بلادكم؟".

نشر