ترامب يعلن إقالة وزير الدفاع.. واستقالته كانت "جاهزة منذ أسابيع".. فما سر الخلاف؟

العالم
نشر
دقيقتين قراءة
إسبر وترامب

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الاثنين، أنه أقال وزير الدفاع مارك إسبر، وأن كريستوفر ميللر، الذي يشغل منصب مدير المركز الوطني لمكافحة الإرهاب، سيصبح القائم بأعمال وزير الدفاع.

وكشفت عدة مصادر رفيعة المستوى بوزارة الدفاع الأمريكية، في تصريحات لشبكة CNN، أن علاقة إسبر المتوترة على نحو متزايد مع ترامب دفعته إلى إعداد خطاب استقالة قبل أسابيع، في محاولة لإعداد مخرج جيد له، قبل القرار الذي كان متوقعا بدرجة كبيرة. وظهرت التوترات بين إسبر وترامب علنا واستمرت لفترة طويلة، لدرجة أن وزير الدفاع أعد خطاب استقالة منذ أسابيع، مدركًا أن الرئيس يمكن أن يطرده من خلال تغريدة في أي وقت.

وكان إسبر يقف على أرضية هشة مع البيت الأبيض منذ شهور، وهو خلاف تعمق بعد أن قال في يونيو/ حزيران الماضي إنه لا يؤيد استخدام قوات الخدمة الفعلية لقمع الاحتجاجات واسعة النطاق في جميع أنحاء الولايات المتحدة التي أثارها مقتل جورج فلويد على يد الشرطة. وقال إسبر أيضا إنه يجب استخدام القوات العسكرية في دور إنفاذ القانون كملاذ أخير فقط.

واعتبر الكثيرون تصريحاته الصادرة من مقر وزارة الدفاع (البنتاغون) محاولة لإبعاد نفسه عن تهديدات ترامب بنشر الجيش لفرض النظام في شوارع المدن الأمريكية، واستقبلها البيت الأبيض بشكل سيء، حسبما قالت عدة مصادر مطلعة على الأمر.

ووفقا للعديد من مسؤولي الإدارة، كان موقف البيت الأبيض بشأن إسبر متوترا لبعض الوقت، إذ اعتبر كل من ترامب ومستشار الأمن القومي روبرت أوبراين أنه غير ملتزم تماما برؤية الرئيس للجيش. وقال المسؤولون في الإدارة إن ترامب وأوبراين كانا محبطين لأشهر بسبب ميل إسبر لتجنب تقديم دفاع قوي عن الرئيس أو سياساته.

نشر