الأمم المتحدة: ارتفاع معدلات الجوع حول العالم في ظل جائحة كورونا

العالم
نشر
دقيقتين قراءة
الأمم المتحدة: ارتفاع معدلات الجوع حول العالم في ظل جائحة كورونا
Credit: GettyImages

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- حذرت الأمم المتحدة، في تقرير نشرته الاثنين، من أن معدلات الجوع حول العالم شهدت ارتفاعًا كبيرًا، وأرجعت ذلك بـ"نسبة كبيرة" إلى تداعيات جائحة فيروس كورونا (كوفيد 19)، معتبرة أن العالم "يمر بمنعطف حرج" و"عليه أن يبادر الآن بالتحرك".

وقالت الأمم المتحدة، في بيان، إن التقرير أظهر أن حوالي عُشر عدد سكان العالم، ما يصل إلى 811 مليون شخص، كانوا يعانون من نقص التغذية خلال العام الماضي، مضيفة أن العالم سيحتاج إلى جهد هائل للوفاء بتعهده بالقضاء التام على الجوع بحلول عام 2030.

وأشار البيان إلى أن تقرير هذا العام بشأن حالة الأمن الغذائي والتغذية في العالم هو أول تقييم عالمي من نوعه يُجرى في زمن الجائحة، مضيفا أنه تم نشر التقرير بالاشتراك بين منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) والصندوق الدولي للتنمية الزراعية (إيفاد) وصندوق الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) وبرنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، ومنظمة الصحة العالمية.

وكتب رؤساء وكالات الأمم المتحدة الخمس في مقدمة تقرير هذا العام: "لسوء الحظ، تواصل الجائحة الكشف عن نقاط الضعف في أنظمتنا الغذائية، والتي تهدد حياة الناس وسبل كسب عيشهم في جميع أنحاء العالم".

وأظهر التقرير أن أكثر من نصف عدد الأشخاص الذين يعانون من نقص التغذية (418 مليون) يعيشون في آسيا، وأكثر من الثلث (282 مليون) في أفريقيا، ونسبة أقل (60 مليون) في أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي. لكن أكبر ارتفاع في معدلات الجوع كان في إفريقيا، حيث يقدر معدل انتشار نقص التغذية بنسبة 21% من السكان، وهي نسبة تتجاوز ضعف النسبة المسجلة في أي منطقة أخرى.

 

نشر