اضطراب عقلي بدفع بشاب لقتل أقرب الناس إليه.. عائلته

اضطراب عقلي بدفع بشاب لقتل أقرب الناس إليه.. عائلته

منوعات
آخر تحديث الخميس, 07 مايو/أيار 2015; 12:58 (GMT +0400).
1:18

أعلنت الشرطة أن الشاب ميكال براين يونغ أقدم على قتل والديه حين طعنهما في منزلهم المستأجر للإجازة في ساينت طوماس.

عثرت الشرطة على الجثث الثلاثاء. وقال جيران العائلة إن أفرادها ذهبوا إلى منزلهم المستأجر في سانت طوماس قبل أسبوع، إلا إن ميكال عاد وحده في نهاية الأسبوع. حينها قامت شرطة منطقة سدبوري باعتقاله، لانتهاكه شروط الإفراج عنه المرتبطة بفراره من أمر القبض عليه الذي أصدر في جزر فيرجن الأمريكية.

تقاعدت الأم البالغة من العمر 66 عاماً باكراً هذه السنة من عملها كمدرسة الرياضيات في إحدى المدارس، بينما كان زوجها الراحل البالغ من العمر 73 عاماً يعمل محاسباً.

وبينت تقارير المحكمة أن ابنهم المتبنى ميكال كان يعاني من اضطراب ثنائي القطب، وهو نوع من اضطراب العقل الذي كان يتطلب منه معالجته بالدواء، كما أن مدى الاضطراب كان خطيراً لدرجة استخدامه العنف سابقاً، ما دفع بوالديه أخيراً لطلب أمر من المحكمة لإبعاده عنهما لعدم شعورهما بالأمان قربه.

وكان جيران العائلة يعتقدون أن وضع الأسرة كان على ما يرام في الأيام الماضية بسبب الهدوء السائد في المنزل، ولهذا شعر الجميع بالصدمة عند اتهام الابن بجريمتي القتل العمد.