"الشرير" أبوبكر البغدادي والقرآن والتصوف.. هل فيلم ستار وارز أقرب للإسلام من داعش؟

من الأقرب إلى الإسلام؟ أفلام “حرب النجوم” أم داعش؟

فيديو
آخر تحديث الخميس, 14 مايو/أيار 2015; 12:31 (GMT +0400).
1:02

هيليير خبير بشؤون الشرق الأوسط، وهو يقول إن أفلام “ستار وارز” أو "حرب النجوم" قد تكون أقرب إلى صورة الإسلام الحقيق من تنظيم داعش نفسه.

فهو يقارن علاقة لوك سكايواكر مع أوبي وان كينوبي بمفهوم السلطة الدينية في الإسلام القائم على حسن الاتباع.

كما أنه يقارن فرسان “الجيداي” للمدرسة الصوفية، مضيفا أن هذا المشهد صور في تونس ذات التاريخ العريق في الروحانية الإسلامية والتصوف.

ويضيف هيليير إن السيد “يودا” يعيش في كهف، والكهف سورة أساسية في القرآن، والتي تتحدث عن شخصية الخضر، ويرى أن لون السيد يوداالأخضر ليس مجرد صدفة.

أما فرسان الجيداي فهم في سيطرة كاملة على أنفسهم وغيرهم، ووعيهم لأنفسهم نفس ومحيطهم يشبه كثيرا مفاهيم الروحانية الإسلامية.

وأما شخصية “دارث فيدير” فهي ترمز إلى الشر ويشبه هيليير هذه الشخصية بأبي بكر البغدادي، الذي نصب نفسه خليفة لتنظيم داعش.