نساء يركبن الدراجات عاريات.. تعبيرا عن الثقة بمواجهة المرض والصعاب

نساء يركبن الدراجات عاريات

منوعات
نُشر يوم الأحد, 28 يونيو/حزيران 2015; 06:23 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 05 يوليو/تموز 2015; 01:30 (GMT +0400).
1:15

بارب غروفر، الراكبة العارية: “ أريد أن أفعل هذا، لأحتفل بنفسي، و بقدرتي على تجاوز فترة صعبة جداً في حياتي”

ستقوم بارب غروفر بمشاركة شيء خاص جداً مع العالم، عندما تشارك أخريات في “القيادة العارية للدراجات العالمية”، بحيث ستظهر حينها للعالم آثار عمليتها الجراحية لاستأصلالثديين، جراء مرض السرطان.

كما أنها تدعوا أخريات لمشاركتها هذه الرحلة.

بارب غروفر، الراكبة العارية:“  إنها رحلة لجميع النساء، اللاتي خضعن لعمليات و اللاتييشعرن بالحساسية أم عدم الثقة من جسدهن. أشعر أنه سيكون أمراً مؤثراً جداً، ستجتمع النساء للتعبير عن شيء جميل وعن قوتهن.”

إنها مظاهرة عالمية، تعبر عما تشعر به العديد من النساء، والذي يجعلهن مكشوفات وفي وضع حساس كراكبي الدراجات في الشارع.

و لهذا عندما يقدن الدراجات عاريات فهن يواجهن درجة عالية من الحساسية.

كما أن توقيت المظاهرة هو في نفس التاريخ التي خضعت به بارب للعملية الجراحية السنة الماضية.

هذه هي الدراجة التي ستقوم بارب بقيادتها، كما هي الدراجة نفسها التي ساعدتها عندما كانت تخضع للعلاج من مرض السرطان.

أما الآن فإنها تريد أن تشارك الجميع ثقتها الجديدة بنفسها، و هي تركب الدراجة مع الآخرين.