ذكاء أم غباء مطلق؟ شاب يمضغ أصابعه لكي لا تتعرف الشرطة على بصمته

ذكاء أم غباء؟ شاب يمضغ أصابعه لكي لا تكشف هويته

منوعات
آخر تحديث الأحد, 02 اغسطس/آب 2015; 08:33 (GMT +0400).
1:02

بعد ثوان من سقوط كينزو روبرتس ذي العشرين عاما على سيارة شرطي بمقاطعة ليي، خطرت له فكرة ليس بذكية للتحايل على النظام. لذا بدأ بمضغ أصابعه.

محاولة يائسة ومثيرة للاشمئزاز لتجنب التعرف عليه، وتم تصوير ذلك كله في مقطع فيديو.

 تصرف قد يدفع الكثير منا للتوتر لكن روبرتس يظهر محافظا على هدوئه بينما يعض أطراف أصابعه مرارا وتكرارا قبل أن يفركها على سيارة الشرطة.

العملية المضغ استمرت لعدة دقائق بينما كان الشاب ينظر إلى كاميرا الشرطي

لكن من الواضح أن بصمات الاصابع الملفقة لم تمنع الإمساك به

ووجهت عدة تهم لروبرتس بما فيها حمل سلاح محجوب بجانب إعطاء هوية مزورة للشرطة وحيازة بطاقات ائتمان مزورة.