بالفيديو.. لقطات تكشف أول قُبلة "عرقية" على شاشات التلفاز

لقطات تكشف أول قُبلة "عرقية" على شاشات التلفاز

منوعات
آخر تحديث الجمعة, 20 نوفمبر/تشرين الثاني 2015; 11:00 (GMT +0400).
0:30

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)

كشف معهد الفيلم البريطاني (BFI) عن مشهد قبلة بين رجل أسود وامرأة بيضاء في مسرحية تلفزيونية تدعى "يورز إن يور سمال كورنر،" بُثت في عام 1962، ويعتقد المعهد أنه أول مشهد لقبلة عرقية في تاريخ التلفاز.

ويأتي ذلك المشهد قبل ست سنوات من قبلة كابتن كيرك والملازمة أوهورا في فيلم "ستار تريك"، والتي تُوصف غالبا بأنها أول قبلة بين شخصين من عرقين مختلفين.

وكانت مثل هذه المشاهد الحميمة أمرا لم يُسمع به من قبل على شاشة التلفاز البريطاني في الستينيات من هذا القرن. وبُثت هذه المسرحية قبل سنوات من مشهد "ستار تريك" الذي كان من بطولة الممثل وليام شاتنر والممثلة نيشيل نيكولز.

وعُثر على تلك اللقطات في الأرشيف الوطني لمعهد الفيلم البريطاني خلال البحوث لحدث قادم حول العرق والرومانسية في التلفزيون. وقالت المديرة الإبداعية للمعهد، هيذر ستيوارت: "إعادة اكتشاف هذه المسرحية الرائدة هو أمر مهم، إذ تدل كوثيقة من التاريخ الاجتماعي البريطاني، على دور الدراما التلفزيونية كانعكاس لمجتمعنا."

وأضافت: "بعد مُضي أكثر من خمسين عاما، تنوع الممثلين على الشاشة لا يزال مسألة ملحة، ويجب أن نواصل كصناعة لإحداث التغيير المطلوب بشدة."

وتحكي المسرحية قصة مهاجر وصل من جامايكا إلى بريكستون في جنوب لندن، حيث يقيم مع والدته قبل الذهاب للدراسة في جامعة كامبريدج. وخلال ذلك الوقت، يبدأ علاقة حميمة مع شابة بيضاء.