بابا نويل على الموضة.. يجذب الكبار قبل الصغار

بابا نويل على الموضة.. يجذب الكبار قبل الصغار

منوعات
نُشر يوم الأربعاء, 16 ديسمبر/كانون الأول 2015; 04:00 (GMT +0400). آخر تحديث الخميس, 07 ابريل/نيسان 2016; 12:33 (GMT +0400).
1:38

لربما كان بابا نويل شخصية خالدة، لكنه لم يتميز سابقاً بقوام كهذا أبداً.

باول مَيسن: الأمر غريب بعض الشيء.

تعرفوا إلى بابا نويل "المودرن"… إنه لا يهتم فيما إذا كنتم مشاغبين أو طيبين، بل يريدكم بمظهر جيد فقط.

باول مَيسن: ألتقي ببعض الأشخاص الحائرين، لكن بمجرد التفكير بالأمر للحظة، يشعرون بالإطمئنان.

باول مَيسن عارض أزياء لأكثر من ثلاثين عاماً. قبل عامين، أطلق لحيته وخطرت له فكرة.

باول مَيسن: سيكون هذا جميلاً. كلاكما بالأسود، وأنا في المنتصف.

الآن، هو جزء أساسي من عيد الميلاد بمركز يوركديل للتسوق بمدينة تورونتو الكندية. بعض زواره معجبون بزيه وأكثر من ذلك.

هل سيأتي لمنزلي عبر المدخنة؟

اللحية بيضاء.. الحزام أسود.. والمعطف الأحمر باقٍ.

باول مَيسن: أنا بالفعل أرتدي المعطف المخملي.. هو من فيراغامو لكنه معطف مخملي.

لكن بالنسبة لقبعة بابا نويل التقليدية…

باول مَيسن: لا.. لا قبعة. ذلك هو الحد.

لربما هو لا يقدم الألعاب في موسم الأعياد هذا، لكنه لن يتوقف عن العطاء. فسيتبرع مركز يوركديل بدولار لمؤسسة الأطفال المرضى لقاء كل صورة سيلفي مع بابا نويل تُنشر على مواقع التواصل الإجتماعي.

فكرة تطور الموضة جذبت المتسوقين من جميع الأعمار.

ترى الناس يمشون، ويتوقفون لالتقاط صورة مع بابا نويل.

ليُبرهن ذلك أن الإحتفال ببابا نويل ليس محصوراً بالصغار فقط.