العراق: مجلس الرمادي ينفي سقوطها بيد داعش.. والتنظيم يسترد أحياء بالضلوعية بعد يومين على طرده منها

الشرق الأوسط
آخر تحديث يوم الاثنين, 06 أكتوبر/تشرين الأول 2014; 11:54 (GMT +0400).
العراق: مجلس الرمادي ينفي سقوطها بيد داعش.. والتنظيم يسترد أحياء بالضلوعية بعد يومين على طرده منها

بغداد، العراق (CNN) -- نفى مسؤولون عراقيون سقوط مدينة الرمادي بيد تنظيم الدولة الإسلامية المعروف إعلاميا بـ"داعش" بعدما راجت تقارير عن تقدم كبير لمقاتلي التنظيم داخل المدينة وسط انسحاب واسع النطاق للقوات الحكومية، ولفتت وسائل إعلام عراقية إلى أن التنظيم تمكن من استرداد أحياء بمدينة الضلوعية بعد يومين على طرده منها.

وأعلن مجلس محافظة الأنبار أن الوضع الأمني في الرمادي "مستقر"، وذلك ردا على تقارير حول سيطرة مسلحي داعش على أجزاء من المدينة، وقال نائب رئيس المجلس، فالح العيساوي، في بيان على التلفزيون الحكومي، إن الأنباء حول سيطرة داعش على بعض الأحياء  "غير صحيحة."

وكانت تقارير صحفية قد أشارت إلى أن القوات الحكومية العراقية قد انسحبت من مواقعها في المدينة، في حين اندفع عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية للسيطرة على أجزاء واسعة في وسطها، بينها أبنية حكومية.

من جهة أخرى، نقلت قناة "السومرية" العراقية عن مصدر أمني قوله إن داعش "استعاد سيطرته على بعض مناطق ناحية الضلوعية بعد يومين من تحريرها من قبل القوات الأمنية" ونقلت القناة عن مصدر أمني أن مسلحي التنظيم "هاجموا المناطق الشمالية والشرقية من ناحية الضلوعية (80 كم جنوب تكريت)، واندلعت اشتباكات عنيفة مع القوات الأمنية."

تغطية ذات صلة

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"","friendly_name":"العراق: مجلس الرمادي ينفي سقوطها بيد داعش.. والتنظيم يسترد أحياء بالضلوعية بعد يومين على طرده منها","full_gallery":"FALSE","publish_date":"2014/10/06","rs_flag":"prod","section":["middle_east",""],"template_type":"adbp:content",}