شارع المتنبي.. الشريان النابض الذي يبقي بغداد زاخرة بالحياة

الشرق الأوسط
آخر تحديث الأحد, 26 أكتوبر/تشرين الأول 2014; 05:09 (GMT +0400).
1:57

إذا كنت تبحث عن كتاب في بغداد.. أي كتاب كان، فستجده بشارع المتنبي في أي يوم جمعة. وسواء كنت تبحث عن نسخة قديمة لكتاب همنغواي”وداعا للسلاح” أو كان كتابا آخر أكثر حداثة، هناك مقولة مفادها أن القاهرة تكتب وبيروت تطبع وبغداد تقرأ.