مصر: مقتل شرطي ومحاولة تفجير مجمع مدارس بالعريش ومصادمات بالقاهرة

مصر
آخر تحديث الأربعاء, 19 نوفمبر/تشرين الثاني 2014; 10:01 (GMT +0400).
مصر: مقتل شرطي ومحاولة تفجير مجمع مدارس بالعريش ومصادمات بالقاهرة

القاهرة، مصر (CNN)- شهدت محافظة شمال سيناء، التي تشهد انتشاراً مكثفاً لقوات الجيش والشرطة المصريين، هجوماً جديداً استهدف أحد أفراد الأمن الأربعاء، في الوقت الذي أعلنت الأجهزة الأمنية عن إحباط محاولة تفجير مجمع مدارس بالمحافظة نفسها، فيما شهدت العاصمة القاهرة مصادمات بين قوات الأمن وعشرات المتظاهرين.

وأكدت مصادر أمنية مقتل أمين شرطة، يُدعى عبدالعال أبو الحسن، يبلغ من العمر 56 عاماً، نتيجة تعرضه لإطلاق نار من قبل مسلحين مجهولين، في مدينة العريش، أسفر عن إصابته بأعيرة نارية في الرأس والصدر، أودت بحياته، ولفتت إلى أن الأجهزة الأمنية "كثفت من إجراءاتها لضبط الجناة."

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن مصدر أمني بنفس المحافظة أن خبراء المفرقعات وقوات الحماية المدنية تمكنوا إبطال "عبوة ناسفة"، زرعها مجهولون في محيط مجمع للمدارس بوسط مدينة العريش، ولفت المصدر إلى أن العبوة كانت مخبأة في "كيس بلاستيكي"، بحسب ما أورد موقع "أخبار مصر."

وتشهد شمال سيناء، المحاذية للحدود مع إسرائيل وقطاع غزة، حالة من الاستنفار الأمني، في أعقاب سلسلة هجمات استهدفت قوات الجيش والشرطة، مما دفع السلطات إلى إعلان حالة الطوارئ، كما بدأت في إقامة "منطقة عازلة" مع القطاع الفلسطيني.

وفي القاهرة، اندلعت مواجهات عنيفة بين قوات الأمن وعشرات المتظاهرين بالقرب من ميدان التحرير، في وسط العاصمة المصرية مساء الأربعاء، دون أن ترد أنباء فورية عن سقوط ضحايا، وأكدت مصادر أمنية أنه تم القاء القبض على عدد من المحتجين.

وأكد مسؤول أمني لـCNN بالعربية أن ما بين 200 و250 متظاهراً تجمعوا في شارع محمد محمود، في محاولة لإحياء ذكرى أحداث العنف الدامية التي شهدها نفس الشارع عام 2011، مرددين الهتافات المناهضة للشرطة، ورشقوا قوات الأمن بالحجارة.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن مساعد وزير الداخلية للإعلام، اللواء عبدالفتاح عثمان، قوله إن تحو 400 شخص تجمعوا في شارع محمد محمود، وقاموا بتعطيل حركة السيارات في الشارع، المؤدي إلى مقر وزارة الداخلية، بحسب ما أورد موقع "أخبار مصر."

وتضاربت الأنباء حول عدد المحتجين الذين ألقت قوات الأمن القبض عليهم، حيث أكد المسؤول الأمني، في تصريحاته لـCNN بالعربية، أنه تم ضبط 50 شخصاً، بينما قال عثمان إن قوات الأمن ألقت القبض على 25 شخصاً، تم اتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم.

في الغضون، جدد وزير الداخلية، اللواء محمد إبراهيم، تأكيده على "استعداد الوزارة لمواجهة أي أعمال عنف بكل حسم بالقانون"، كما أكد أن قوات الأمن "لن تتهاون في مواجهة أي خروج عن القانون"، وذلك رداً على دعوات البعض للتظاهر في 28 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري.

وقال الوزير، اثناء استعراضه "الموقف الأمني"، خلال اجتماع مجلس الوزراء الأربعاء، إن "الدعوة التي أُطلقت تحت مسمى (الثورة الإسلامية) يوم 28 نوفمبر الجاري، لم تلق قبولاً حتى الآن من مختلف الفصائل"، بحسب ما أورد التلفزيون الرسمي.

تغطية ذات صلة

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"","friendly_name":"مصر: مقتل شرطي ومحاولة تفجير مجمع مدارس بالعريش ومصادمات بالقاهرة","full_gallery":"FALSE","publish_date":"2014/11/19","rs_flag":"prod","section":["middle_east",""],"template_type":"adbp:content",}